بالفيديو .. أصالة وشيرين تهاجمان هيفاء وهبي بقسوة

الثقافة والفن

بالفيديو .. أصالة وشيرين تهاجمان هيفاء وهبي بقسوة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/673058/

هاجمت الفنانتان شيرين وأصالة الفنانة هيفاء وهبي، إذ رأت المغنية المصرية أن هيفاء تسعى لتحسين مستواها "من لاشيء، من لا صوت"، فيما اعتبرت أصالة، مضيفة البرنامج أن صوت هيفاء "نشاز"

رفع موقع "جولولي" على الـ يوتيوب" تسجيل فيديو للقطة من برنامج حواري تقدمه المغنية السورية أصالة، حيث ظهرت فيه الفنانة المصرية شيرين تستعرض مواهبها بتقليد الفنانات، لتوحي بحركاتها وبشيء من الدلع، بل حتى بقسمات وجهها، أن المقصودة بذلك هي النجمة اللبنانية هيفاء وهبي، خاصة وأنها قالت "زي بتوع لبنان".

رد الإعلامي اللبناني طوني خليفة المشارك في الحلقة ضاحكا بسؤال عن المقصود بهذه العبارة، مضيفا أن "نصفها مصري"، في إشارة أكثر من واضحة لهيفاء وهبي إذ أن والدتها مصرية، لتجيبه شيرين بحركة وسألت: "من يعمل كذلك ؟".

من جانبها أعربت أصالة عن إعجابها بشيرين، التي قالت إنها لم تتحدث عن "هيفاء"، وتضيف أنها كانت تقلد سعاد حسني.

أما وقد تطرق خليفة صراحة إلى هيفاء وهبي ردت شيرين واصفة إياها بالإنسان الدؤوب الذي "يريد أن ينجح"، في ما بدا وكأن الفنانة اللبنانية موهبة صاعدة توا بنظر شيرين، "ويجب أن نقول لها برافو" لتعود وتنوه "من لاشيء .. من لا صوت"، معيدة إلى الأذهان الفنانة إليسا التي وصفت هيفاء وهبي بالكلمات ذاتها.

وبكل جدية وجهت شيرين وأصالة نصيحة لهيفاء وهبي بأن تعود إلى أغاني الـ "إيفيه" الأقرب إلى أغاني الاستعراضات، مثل "بوس الواوا" و"رجب حوش صاحبك عني"، وأن تبتعد عن الأغاني "العادية"، فرد طوني خليفة بأنه سأل هيفاء وهبي في أول لقاء معها عما تقوم به فردت بأنها لا تعتبر نفسها فنانة.

ومع اتفاق النجمتين المصرية والسورية بالرأي حول الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي إلا أن شيرين ذكرت أن النجمة اللبنانية مثابرة وأنها حضرت إحياء حفلاتها وكان أداؤها "دون أخطاء"، لترد أصالة بأنها حضرت لها حفلا أيضا وكان كل ما غنته "نشاز".

هنا حاول طوني خليفة الدفاع عن هيفاء وهبي معربا عن دهشته أن إليسا لم تقدم نشازا، لترد أصالة بأنه لا وجه مقارنة بينهما، واعتبرت أن  الأولى "تخاف" من العرض الحي، بينما أصبح لإليسا لونها وأسلوبها الخاص في الغناء.

يذكر أن بعض معجبي هيفاء وهبي انتقدها لردها على الفنانة إليسا التي وصفتها بأنها "صنعت نفسها من لاشيء"، انطلاقا من أن إليسا ربما قصدت أن هيفاء عصامية. يبدو أنه لا شك بأنها سترد على ما جاء من كلمات واضحة المعاني في حقها مثل "نشاز" وأنها وصلت إلى ما هي فيه "من لا صوت".

المصدر: "RT" + "يوتيوب"

أفلام وثائقية