سفير روسيا في جنيف: الخلاف بين الحكومة والمعارضة السورية حول بيان جنيف-1 لا يزال كبيرا وعلينا أن نكون واقعيين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/650179/

أكد مندوب روسيا في مقر الأمم المتحدة بجنيف أليكسي بورودافكين أن الخلاف بين الحكومة السورية والمعارضة حول بيان جنيف-1، لا يزال كبيرا.

أكد مندوب روسيا في مقر الأمم المتحدة بجنيف أليكسي بورودافكين أن الخلاف بين الحكومة السورية والمعارضة حول بيان جنيف-1، لا يزال كبيرا.

ونقلت وكالة "إيتار-تاس" للأنباء عن الدبلوماسي الروسي يوم 10 فبراير/شباط قوله: "علينا أن نكون واقعيين. من الطبيعي أننا نتوقع نتائج ملموسة، لكن يجب أن نأخذ في الاعتبار غياب الثقة العميق بين وفدين الحكومة السورية والمعارضة والخلافات حول عدد من المسائل المهمة المتعلقة بتنفيذ بنود البيان الذي أقر في جنيف يوم 30 يونيو/حزيران 2012".

وأعلنت الخارجية الروسية أن بورودافكين بحث يوم 10 فبراير/شباط في جنيف مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم مسائل تنسيق الجولة الثانية من المفاوضات.

من جانبه أفاد نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف أن لقاء ثلاثيا بمشاركة نائبي وزيري الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف والأمريكي ويندي شيرمان، إضافة إلى المبعوث الأممي العربي الأخضر الإبراهيمي سيعقد على هامش المفاوضات بجنيف يوم 14 فبراير/شباط.

وأضاف بوغدانوف أن موسكو اقترحت عقد اجتماع لمسؤولين روس وأمريكيين وأمميين ووفدي الحكومة والمعارضة السورية في إطار المفاوضات بجنيف.

وقال موفدنا الى جنيف إنه وبحسب التسريبات فإن المبعوث الأممي الى سورية الاخضر الابراهيمي سيلتقي كل وفد على حدة لأجل تحديد العناوين العريضة التي سيتم بحثها خلال الجولة التي بحسب التسريبات ايضاً ستستمر لمدة أسبوع.

وأوضح الموفد أن الوفد الحكومي  ما زال يؤكد على بحث البند الاول من بيان جنيف، فيما تصر المعارضة على ضرورة البحث في هيئة الحكم الانتقالية وهنا تكمن المعضلة الأساسية.

واشار الموفد الى ان الوفدين لم يطرأ عليهما تغيير، مع استمرار غياب معارضة الداخل وهيئة التنسيق وغيرها من اطياف المعارضة السورية.

وأضاف الموفد انه من بين المواضيع التي سيتم البحث بها الوضع الميداني في سورية لاسيما المعارك في محيط حماة والهدنة وإجلاء المدنيين في حمص.

موفدنا إلى جنيف:

المصدر: RT + وكالات