الصحة المصرية: 11 حالة وفاة وجرح 28 حصيلة أول يوم الاستفتاء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/640582/

أعلنت وزارة الصحة المصرية الثلاثاء 14 يناير/كانون الثاني أن 11 حالة وفاة وإصابة 28 آخرين كانت حصيلة اليوم الأول للاستفتاء على الدستور.

أعلنت وزارة الصحة المصرية الثلاثاء 14 يناير/كانون الثاني أن 11 حالة وفاة وإصابة 28 آخرين كانت حصيلة اليوم الأول للاستفتاء على الدستور.

وجاء بيان الوزارة، عقب إغلاق مراكز التصويت فى اليوم الأول للاستفتاء، حيث اعلنت فيه عن أرتفاع حالات الوفاة إلى 11 حالة، هي 3 حالات وفاة طبيعية بالقاهرة، بالإضافة إلى 3 حالات جنائية بالجيزة، وحالة واحدة جنائية ببنى سويف، و4 حالات جنائية بسوهاج.

كما أصيب 28 في محافظات مصر المختلفة، ومعظمهم مصاب بحالات إغماء واختناق وغيبوبة، بالإضافة الى إصابات بجروح.

وكانت مراكز الاستفتاء في مصر أغلقت أبوابها في الساعة التاسعة بالتوقيت المحلي في أول يوم للإستفتاء على الدستور الجديد، الذي يستمر ليومين.

وقد شهدت مراكز الاقتراع في اليوم الاول اقبالا واسعا من قبل المواطنين المصريين الذين يحق لهم التصويت.

وأشار مراسلنا في القاهرة أن الإقبال كان حاشدا منذ الساعات الأولى لصباح اليوم، ثم شهد بعض الفتور وعاد في المساء ليسجل حضورا نسبيا.

وأضاف المراسل أن من أهم ما شهد اليوم الأول للإستفتاء على الدستور استبعاد 7 قضاة من مراكز التصويت في مناطق مختلفة بعد ورود شكاوى من المواطنين بحقهم، حيث تقدم بعض المواطنين إلى أعضاء اللجنة العليا للإنتخابات بشكوى أن القضاة حرضوهم على التصويت بـ"لا"، الأمر الذي قاد إلى استبعادهم.

وسرت شائعات حول تمديد التصويت ليوم ثالث، الأمر الذي نفته المفوضية العليا للإنتخابات في بيان رسمي مؤكدة أن الاستفتاء على الدستور ليومين فقط، مما يدل على أن هناك جهات تسعى إلى عرقلة عملية الاستفتاء وإيهام المواطنين بأن هناك فسحة من الوقت، حسب بيان اللجنة العليا.

وشهد اليوم الأول للاستفتاء تحليقا للمروحيات التابعة لوزارة الداخلية وتواجدا مكثفا لعناصر الشرطة والجيش لتأمين عملية الاستفتاء.

تقرير مراسلنا يلقي الضوء على الأوضاع في الإسكندرية

المصدر: RT