الجيش الروسي يعود إلى منطقة القطب الشمالي

أخبار روسيا

الجيش الروسي يعود إلى منطقة القطب الشمالي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/632009/

يقوم العسكريون الروس بإعادة بناء قاعدة لهم في جزيرة كوتيلني الواقعة في المحيط المتجمد الشمالي. ولم تشهد المنطقة أي نشاط عسكري هنا على مدى 30 عاما الاخيرة.

يقوم العسكريون الروس بإعادة بناء قاعدة لهم في جزيرة كوتيلني التابعة لجزر نوفوسيبيرسك الواقعة في المحيط المتجمد الشمالي. ولم تشهد هذه المنطقة أي نشاط عسكري ينفذ على مدى 30 عاما الاخيرة. وهبطت هنا أول طائرة للنقل العسكري أوصلت إلى القاعدة العسكرية معدات ومواد بناء.

ويقول الخبراء إن مطار القاعدة العسكرية سيكون في القريب العاجل جاهزا لهبوط  طائرات ذات حمولة كبيرة جدا. وأفاد الموقع الالكتروني التابع لبرنامج  "فيستي" التلفزيوني الروسي يوم 30 اكتوبر/تشرين الأول إن المهندسين العسكريين والجنود الروس قاموا بأعمالهم الخاصة بإعادة بناء القاعدة في ظروف الجليد الشمالي الذي لا يذوب. واستمرت الأعمال على مدى شهرين. وشارك فيها نحو 50 عسكريا قاموا بنصب اجهزة الملاحة ضمنا.

ويذكر الموقع أن جزيرة كوتيلني يحيط بها بحر لابتيف والمحيط المتجمد الشمالي. وتعتبر الجزيرة منطقة استراتيجية بالنسبة إلى روسيا منذ العهد السوفيتي. وتنوي وزارة الدفاع الروسية أن تستأنف هنا خدمة أفراد وحدات الإنزال البحري والمظليين. وتشهد المنطقة الآن تدريبات واسعة النطاق تهدف إلى تدريب الأفراد على إنزال الشحنات الهامة على منطقة غير معروفة.

ويقول الموقع الالكتروني إن حياة الإنسان في تلك المنطقة القطبية، حيث لا تنمو نباتات ولا تشرق الشمس إلا لمدة قصيرة، تعتبر صعبة جدا. وتخلو الجزيرة من السكان. ولا يقطنها ألا الدببة البيضاء التي تشكل خطورة على البشر.

ويقيم الضباط والجنود حاليا في خيام. لكنهم سينتقلون بعد فترة إلى مساكن دائمة سيتم نقلها إلى هنا جوا بعد أن تجهز في المعمل بكل المستلزمات الضرورية.

وتعتبر عملية تحديث القاعدة العسكرية الروسية في جزر نوفوسيبيرسك انطلاقة  للبرنامج الخاص بتحديث المنشآت العسكرية الروسية الواقعة في شمال البلاد. وتخطط وزارة الدفاع لزيادة القوات المرابطة في المنطقة،  وذلك بعد انتهاء فترة الليل القطبي.

المصدر: " RT " +  "فيستي24" 

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة