بان كي مون وكيري يدعوان إلى احترام حرية التجمع.. وأردوغان يقول إن الديمقراطية "ذبحت" في مصر

أخبار العالم العربي

بان كي مون وكيري يدعوان إلى احترام حرية التجمع.. وأردوغان يقول إن الديمقراطية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/622387/

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري قوات الأمن المصرية إلى احترام حرية التجمع. من جهته، أدان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان ما وصفه بـ"مجزرة" طريق النصر، معتبرا أن الديمقراطية "ذبحت" في مصر.

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون السبت 27 يوليو/تموز، العنف في مصر، وحث قوات الأمن على احترام حرية التعبير والتجمع، داعيا المحتجين إلى التظاهر بطريقة سلمية.

وجاء في بيان صادر عن المكتب الصحفي لبان كي مون أن "الأمين العام يدعو مرة أخرى السلطات المؤقتة للاضطلاع بمسؤوليتها كاملة وضمان حرية جميع المصريين."

وورد في البيان أيضا أن "الأمين العام يقول مجددا إنه يجب الإفراج فورا عن السيد محمد مرسي وقادة الإخوان المسلمين المحتجزين حاليا أو مراجعة أوضاعهم بشفافية كاملة".

ووجه بان نداء "إلى كل شعب مصر لحل خلافاته عبر الحوار وجدد دعوته لكافة الأطراف إلى الدخول في عملية مصالحة جدية وشاملة".

قلق أمريكي من إراقة الدماء والعنف في مصر

من جهته، دعا وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قادة مصر إلى العمل على إبعاد بلدهم "عن حافة الهاوية"، مشيرا الى أن مصر تمر "بلحظة فارقة".

وأضاف في بيان أنه تحدث مع نائب الرئيس المصري للعلاقات الخارجية محمد البرادعي ووزير الخارجية نبيل فهمي للتعبير عن "القلق البالغ من إراقة الدماء والعنف في القاهرة والإسكندرية".

ودعا كيري قوات الأمن المصرية إلى احترام حق المصريين في الاحتجاج السلمي، قائلا إن هذا "التزام أخلاقي وقانوني."

أردوغان ينتقد "صمت المجتمع الدولي"

أدان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان ما وصفه بأنه "مجزرة" في مصر، منتقدا المجتمع الدولي على صمته.

وقال أردوغان خلال إفطار في إسطنبول: "في مصر، ذبحت الديمقراطية، ذبحت الإرادة الوطنية، والآن، يتم ذبح الأمة"، على حد تعبيره.

ودعت وزارة الخارجية التركية إلى نقل السلطة إلى "قيادة ديمقراطية"، في حين تظاهر المئات في إسطنبول تعبيرا عن دعمهم لمرسي.

الجامعة العربية تعرب عن قلقها إزاء الأحداث الأخيرة في مصر

أعربت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية عن بالغ القلق والأسف لسقوط عدد من الضحايا خلال المصادمات التي جرت أخيرا بالقاهرة ومدن أخرى بمصر.

ودعت الأمانة العامة السلطات المصرية إلى بدء تحقيق فوري في ملابسات الأحداث الأليمة التي وقعت عند المنصة بالقاهرة والقائد إبراهيم بالإسكندرية، ومحاسبة المسئولين عنه.

 كما دعت الجامعة العربية جميع الأطراف إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس والعمل على التهدئة والحفاظ على السلم الأهلي والوئام الوطني للعبور بالوطن إلى  مسار الانتقال الديمقراطي .

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية