مراسلنا: مقتل شخص وعشرات المصابين قرب ميدان التحرير و3 قتلى في القليوبية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/621885/

افاد مراسل "روسيا اليوم" في القاهرة نقلا عن مصادر طبية وامنية بان الاشتباكات بين انصار الرئيس المصري المخلوع محمد مرسي ومتظاهري ميدان التحرير اسفرت عن سقوط قتيل واصابة عشرات الاشخاص بالخرطوش، بالاضافة الى سقوط 3 قتلى في الاشتباكات بمحافظة القليوبية.

افاد مراسل "روسيا اليوم" في القاهرة نقلا عن مصادر طبية وامنية بان الاشتباكات بين انصار الرئيس المصري المخلوع محمد مرسي ومتظاهري ميدان التحرير التي وقعت يوم الاثنين 22 يوليو/تموز بالقرب من الميدان اسفرت عن سقوط قتيل واصابة عشرات الاشخاص بالخرطوش.

وذكر مراسلنا ان سيارات الإسعاف نقلت المصابين بالخرطوش من محيط ميدان التحرير، وان قوات الامن القت القبض على سبعة من انصار مرسي، كانت بحوزة اثنين منهم مسدسات خرطوش.

وقد نشبت الاشتباكات عند مدخل كوبري قصر النيل وجامعة الدول العربية. وبدأت قوات الأمن إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع، وأعيرة صوتية، لمنع أنصار مرسي من دخول محيط السفارة الأمريكية ومحيط ميدان التحرير.

وتصدى متظاهرو التحرير لمحاولات اقتحام الميدان عند مدخل كوبري قصر النيل، وانتقلت الاشتباكات الى كورنيش النيل ومحيط فندقي "شبرد" و"سميراميس" ومحيط السفارة الامريكية. وشهدت المنطقة حالة من الكر والفر وتراشقات بالحجارة قبل عودة الهدوء مع بدء الافطار.

وذكر مراسلنا انه في محافظ القليوبية بدلتا النيل وقعت اشتباكات دموية ايضا بين انصار الرئيس المعزول ومعارضيه، ادت الى مقتل 3 اشخاص، مشيرا الى ان قوات الامن لم تتدخل للفصل بين الطرفين.

هذا وقال مراسل "روسيا اليوم" في مصر أن مواطنا قتل خلال إطلاق نار على كمين الخروبة في شمال سيناء يوم الاثنين 22 يوليو/تموز، كما أصيب مجند في إطلاق نار على معسكر أمن برفح حسب ما نقل المراسل.

وفي سياق آخر استدعت النيابة المصرية رئيس تحرير "الأهرام" للتحقيق معه حول الخبر الذي نشرته "الأهرام" وأفاد بصدور حكم بحبس محمد مرسي مدة 15 يوما على ذمة التحقيق.

وكان أنصار الرئيس المصري المعزول محمد مرسي قد نظموا يوم الاثنين 22 يوليو/تموز عددا من المسيرات في القاهرة وبعض المحافظات المصرية، مطالبين بعودة مرسي إلى الحكم ومنددين بما يصفونه بـ "الانقلاب العسكري".

وقد وصل عدد من المسيرات إلى محيط دار القضاء العالي، حيث نظم أنصار جماعة "الاخوان المسلمين" والرئيس المعزول وقفة احتجاجية على تعيين هشام بركات في منصب النائب العام. كما وقفت مسيرة أخرى أمام محكمة شمال القاهرة الابتدائية. ويرفع المتظاهرون صور محمد مرسي، ومن بين هتافاتهم "الشعب يريد تطهير القضاء"، و"اسلامية اسلامية رغم أنف العسكرية".

وتوجه المئات من أنصار مرسي من أمام دار القضاء إلى السفارة الأمريكية للتنديد بـ "التدخل الامريكي" في الشأن المصري.

وانسحبت سيارات الأمن من أمام دار القضاء خوفا من وقوع تصادمات. كما أغلقت الشرطة بعض الشوارع في العاصمة، وقامت قوات الجيش بإغلاق الطرق المؤدية إلى مقر وزارة الدفاع بالعباسية لمنع مسيرة أنصار "الاخوان" من الوصول الى الوزارة.

ووقعت في منطقة العباسية اشتباكات بين المتظاهرين والأهالي المحليين. كما حطم متظاهرو العباسية سيارة أجرة حاولت اختراق المسيرة واعتدوا بالضرب على سائقها. واعتدوا كذلك على المصورين الصحفيين الموجودين في المكان.

وأدت المظاهرات إلى شلل حركة المرور في مختلف مناطق العاصمة، وخاصة في شارع رمسيس وميدان العباسية ومدينة نصر.

وفي محافظة القليوبية قطع أنصار الرئيس المعزول الطريق السريع الرابط بين القاهرة والاسكندرية، مطالبين بعودته. واستمر قطع الطريق عدة ساعات.

الناشط السياسي عمر سلامه

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات