الخارجية الروسية: الاعتداءات على المقدسات الدينية والعنف ضد رجال الدين امر غير مقبول

أخبار العالم العربي

الخارجية الروسية: الاعتداءات على المقدسات الدينية والعنف ضد رجال الدين امر غير مقبولآثار الانفجار بالقرب من الكنيسة المريمية في دمشق 27 يونيو/حزيران
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/619744/

أعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها الجمعة 28 يونيو/حزيران أن موسكو تعتبر الاعتداءات على المقدسات الدينية والعنف ضد رجال الدين امرا غير مقبول. جاء ذلك تعليقا على التفجير الانتحاري بالقرب من الكنيسة المريمية بدمشق يوم الخميس.

أعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها الجمعة 28 يونيو/حزيران أن موسكو تعتبر الاعتداءات على المقدسات الدينية والعنف ضد رجال الدين امرا غير مقبول. جاء ذلك تعليقا على التفجير الانتحاري بالقرب من الكنيسة المريمية بدمشق يوم الخميس.

وقدمت الخارجية الروسية التعازي الى أقرباء الضحايا وتمنت الشفاء للمصابين. وقالت في بيانها: "ندين بحزم هذه الهجمة الاجرامية الجديدة التي قام بها الارهابيون". ولفتت الى أن الهجوم نفذ في حي ليست فيه أي مواقع عسكرية، ما يعني أنه كان يستهدف السكان المدنيين اصلا.

وجاء في البيان أيضا أن موسكو قلقة للغاية من أن "العمليات الارهابية التي تقوم بها المعارضة المسلحة في سورية تستهدف  أكثر فأكثر أماكن العبادة الدينية". وشددت على "عدم جواز الاعتداء على المقدسات الدينية لأي طائفة، أو ضد رجال الدين"، مشيرة الى ضرورة أن يدين الجميع مثل هذه الاعمال التي من شأنها أن تؤدي الى مزيد من التوتر الطائفي في سورية والمنطقة بشكل عام.

واشارت الخارجية إلى أن "الاحداث في سورية تؤكد كل يوم على ضرورة تنشيط الجهود الرامية إلى المساعدة على التسوية السياسية في البلاد واستعادة السلام والهدوء على الارض السورية، وذلك على أساس يضمن تعايش كافة المجموعات الاثنية والطائفية للمجتمع السوري بالمساواة".

وأكدت الخارجية الروسية أن موسكو ترى إمكانية تحقيق ذلك في تنفيذ المبادرة الروسية - الأمريكية التي أعلن عنها في  7 مايو/ايار وعقد مؤتمر دولي حول سورية بهدف مساعدة الاطراف السورية في التوصل إلى الاتفاق بشكل أسرع، ووقف النزاع المدمر والخطير الذي قد يؤدي الى عواقب وخيمة.

المصدر: "ايتار - تاس" + "روسيا اليوم"

 

الأزمة اليمنية