العراق.. عملية "الشبح" ضد المسلحين تحقق "نجاحات كبيرة"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/616576/

أكدت وزارة الداخلية العراقية إن عملية "الشبح" الأمنية التي تقودها الحكومة للقضاء على المجموعات المسلحة بمحافظة الأنبار غرب البلاد، حققت نجاحات كبيرة.

أكدت وزارة الداخلية العراقية إن عملية "الشبح" الأمنية التي تقودها الحكومة للقضاء على المجموعات المسلحة بمحافظة الأنبار غرب البلاد، حققت نجاحات كبيرة.

ويشارك أكثـر من 20 ألف من عناصر الجيش والشرطة في العملية التي تتعقب فيها السلطات العراقية مسلحي "القاعدة" والتنظيمات المتطرفة الأخرى.

كما لفت بيان للداخلية إلى أن قوات الأمن في الفلوجة ضبطت 3 مخابئ للأسلحة ومواد متفجرة كانت عبارة عن مجمدات، فضلا عن مسدسات كاتمة للصوت وقاذفات وعبوات ناسفة ولاصقة.

وتم إلقاء القبض على 3 متهمين بقضايا إرهاب وأخرى جنائية، كانوا قد اعترفوا بانتمائهم إلى تنظيم "القاعدة" الإرهابي. وفي محافظة الأنبار أيضا، تمكنت قوات الشرطة من القبض على إرهابيين وصفهم بيان الداخلية بالخطرين، وضبطت 9 منصات صواريخ.

وأشار قائد القوات البرية الفريق الركن علي غيدان الى استمرار العملية وانها أتت ثمارها والاهداف المرجوة منها. وقد جاء تصريح غيدان هذا بعد ساعات من السيطرة على اكبر معسكر لتنظيم القاعدة في الصحراء الغربية.

 التفاصيل في تعليق مراسل "روسيا اليوم" في بغداد

محلل سياسي: الملف الأمني العراقي هو سياسي بامتياز والحالة المجتمعية منشطرة

قال المحلل السياسي حسين العادلي إن الدولة العراقية تبذل جهودا للسيطرة على مساحات شاسعة تحتوي منذ عام 2004 على "مجاميع إرهابية"، مشيراً الى أن لهذه المساحات حدودا مع دول الجوار.

وأضاف في لقاء مع قناة "روسيا اليوم" أن الملف الأمني في العراق هو ملف سياسي بامتياز، وأن الواقع السياسي في البلاد منشطر، وهو ما يعاني منه الواقع المجتمعي كذلك، واصفاً هذه الحالة بالكارثية.

وقال العادلي إن المشكلة في العراق بعد "الخلاص من النظام الدكتاتوري" تكمن في اعتماد نظام طائفي سياسي مقنع، واصفاً النظام الحالي بنظام الدويلات والديمقراطية التوافقية.