الجعفري: فرض حظر جوي لا يمكن الا بقرار أممي.. وهذا من المستحيلات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/614153/

أكد مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري أن فرض منطقة حظر جوي لا يمكن أن يتم إلا عبر قرار لمجلس الأمن، جاء ذلك في سياق رده على كلام وزير الخارجية الأمريكية جون كيري حول فرض حظر جوي في حال ثبت استخدام السلاح الكيميائي.

أكد مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري أن فرض منطقة حظر جوي لا يمكن أن يتم إلا عبر قرار لمجلس الأمن، جاء ذلك في سياق رده على كلام وزير الخارجية الأمريكية جون كيري حول فرض حظر جوي في حال ثبت استخدام السلاح الكيميائي.

وقال الجعفري في مقابلة مع قناة "إن بي إن" اللبنانية نشرت يوم 27 ابريل/نيسان إن إثارة ملف استخدم السلاح الكيميائي في سورية هو احد الضغوط التي تمارس على سورية شعبا ودولة وحكومة من أجل استحصال تنازلات سياسية. وأضاف الجعفري إن "الغرب يستطيع التآمر بغض النظر عن الحصول على تغطية من مجلس الأمن وسبق إن قام بذلك ضد يوغسلافيا وليبيا والعراق ولكن لايمكنه من باب الشرعية الدولية والقانون الدولي استحصال أو استصدار قرار من مجلس الأمن يسمح له بفرض منطقة حظر جوي فوق سورية أو أي جزء منها".

وأكد الجعفري إن فرض منطقة حظر جوي لا يمكن أن يتم إلا عبر قرار لمجلس الأمن وهذا من رابع المستحيلات، أما بالنسبة لتسليح المعارضة فالكلام الأمريكي هو "لذر الرماد في العيون لأن تسليح المجموعات الإرهابية قائم ودعمها ماليا وسياسيا مستمر".

واشار الجعفري إلى أن الهدف من ذلك هو تكرار السيناريو العراقي من خلال فتح أبواب سورية لما يسمى "التفتيش الأرعن غير المنضبط وتغطيته بآليات الأمم المتحدة من أجل استباحة سيادة سورية عبر إثارة مزاعم تتعلق باستخدام السلاح الكيمائي".

وأعاد الجعفري للأذهان الطلب السوري الرسمي للأمم المتحدة في التحقيق باستخدام السلاح الكيميائي في بلدة خان العسل بريف حلب، موضحا "أثناء انعقاد جلسة خاصة لمجلس الأمن لمناقشة الموضوع ادعى سفيرا فرنسا وبريطانيا أن السلاح الكيمائي استخدم في حمص تحديدا منذ أربعة أشهر.

وتابع قائلا "إن رئيس مجلس الأمن المندوب الروسي سأل السفيرين الفرنسي والبريطاني لماذا انتظرتم أربعة اشهر حتى تتحدثوا عن ذلك ولكن لم يكن لديهما جواب وطالبا مجلس الأمن بإدراج حمص في قائمة المواقع التي ينبغي على فريق التفتيش زيارتها"، الأمر الذي انتقده "المندوب الروسي.. واعتبرها محاولة لتقويض الطلب السوري الرسمي بالتحقيق في استخدام السلاح الكيمائي في حلب".

من جانبه استبعد المعارض السوري ومحرر موقع "المشاكس دوت نت" أشرف المقداد في حوار مع قناة "روسيا اليوم" تكرار السيناريو العراقي مشيرا الى ان واشنطن لم تأخذ موضوع الكيميائي السوري على محمل الجد.

بدوره، اكد رئيس الجمعية السورية الأمريكية محيي الدين قصار في حديث لقناة "روسيا اليوم" من مدينة شيكاغو وجود "اثباتات بالوثائق وشهود العيان بأن النظام السوري يستخدم السلاح الكيميائي ضد شعبه".

وبالنسبة للموقف الامريكي، قال قصار: "لا اعتقد ان الولايات المتحدة تملك الرغبة للتدخل ولكن حماقات النظام تجعل اللاعب الامريكي ظهره للحائط بحيث لا يستطيع السكوت عن هذه التصرفات".

المصدر: سانا