قائمة الرد الروسية على "قائمة ماغنيتسكي" تشمل أمريكيين متورطين في التعذيب بغوانتانامو

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/612786/

ردت موسكو بالمثل على "قائمة ماغنيتسكي" الأمريكية ونشرت قائمة تضم 18 أمريكيا يمنع دخولهم الأراضي الروسية، موضحة انهم متورطون في اضفاء شرعية على أعمال التعذيب بمعتقل غوانتانومو الأمريكي وقيامهم باعتقالات واختطاف مواطنين روس في دول ثالثة.

أسفت الخارجية الروسية للضرر الذي لحق بالعلاقات الروسية-الأمريكية بعد نشر واشنطن لـ"قائمة ماغنيتسكي" التي تفرض عقوبات على عدد من المسؤولين الروس. وأكدت الخارجية أن موسكو ردت بالمثل ونشرت قائمة تضم 18 أمريكيا يمنع دخولهم الأراضي الروسية، موضحة انهم متورطون في اضفاء شرعية على أعمال التعذيب بمعتقل غوانتانومو الأمريكي وقيامهم باعتقالات واختطاف مواطنين روس في دول ثالثة.

وكانت واشنطن قد نشرت يوم الجمعة قائمة عقوبات تضم 18 مسؤولا روسيا، 16 منهم تتهمهم الولايات المتحدة بالتسبب في وفاة القانوني سيرغي ماغنيتسكي عام 2009 في سجن روسي، فيما يتهم شخصان آخران بخروقات لحقوق الإنسان في روسيا.

وجاء في بيان صدر يوم السبت 13 أبريل/نيسان عن ألكسندر لوكاشيفيتش الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية: "نلاحظ مع الأسف، أن الجانب الأمريكي وفقا لبنود "قانون ماغنيتسكي" السخيف، نشر أسماء مواطنين روس تفرض عليهم عقوبات مالية اضافة لحظر السفر الى الولايات المتحدة. إن موقفنا المبدئي من هذه الخطوة غير الوديّة معروف جديا، ونحن نعتبرها ضربة قوية بالعلاقات الثنائية والثقة المتبادلة وهذا بضغط من بعض أعضاء الكونغرس الكارهين لروسيا".

وتابع المتحدث أن موسكو ردت بالمثل على هذا التدخل في شؤونها الداخلية. وأوضح أن وزارة الخارجية الروسية نشرت يوم السبت في موقعها على شبكة الانترنت أسماء مواطنين أمريكيين يمنع دخولهم الى الأراضي الروسية، وهذا تنفيذا للقانون "عن إجراءات التأثير على الأشخاص الضالعين بانتهاك حقوق وحريات الانسان الأساسية وحقوق وحريات المواطنين الروس" الذي أقره مجلس الدوما الروسي ردا على "قانون ماغنيتسكي".

ولفت المتحدث باسم الخارجية الاهتمام الى أن القائمة الروسية تضم، بالدرجة الأولى أشخاصا متورطين في إضفاء الشرعية على التعذيب بغوانتانامو والاعتقال غير محدد الأجل للسجناء في المعتقل، بالإضافة الى المتورطين في اعتقالات واختطاف مواطنين روس في دول ثالثة والعبث بحياتهم وصحتهم. وذكر أن هذا الأمر يميز القائمة الروسية عن "قائمة ماغنيتسكي" التي شكلتها واشنطن وفق أهوائها.

وشدد لوكاشيفيتش على أن "حرب القوائم" ليست خيارا روسيا، لكن موسكو ليس أمامها سوى أن ترد على الابتزاز الصريح. ودعا السياسيين في واشنطن الى أن يدركوا انه لا مستقبل لمحاولات بناء العلاقات مع روسيا على أساس الإملاءات وتقديم النصائح.

وفي هذا السياق قال اليكسي بوشكوف رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الدوما الروسي لقناة RT ("روسيا اليوم") الناطقة بالانجليزية إن توسيع "قائمة ماغنيتسكي" لا يتماشى مع التوجه الذي يتبناه الرئيس الأمريكي باراك أوباما باستبدال الهيمنة بالشراكة الدولية. وحذر من أن هذا التوجه يهدد بخسارة واشنطن تعاون روسيا في العديد من الملفات الإقليمية والدولية.

وقال بوشكوف ان "الرئيس أوباما أصبح رهينة لهذه القائمة. لقد اضحى رهينة لدى العناصر المعادية لروسيا في الكونغرس. ويحتاج أوباما إلى التعاون مع روسيا في الملف الكوري والملف الإيراني وغيرهما من القضايا الإقليمية والدولية. ولكن في حال توقيعه على هذا القانون وتوسيع القائمة سيصبح رهينة لديناميكية سلبية التأثير على علاقاتنا".

تعليق مراسل قناة "روسيا اليوم"

عضو مجلس الدوما الروسي: "قانون ماغنيتسكي" وثيقة غير قانونية

اعتبرت أولغا باتالينا النائبة في مجلس الدوما الروسي في لقاء مع قناة "روسيا اليوم" أن "قانون ماغنيتسكي" ليس وثيقة حقوقية، لأنه يفرض عقوبات على مواطنين روس دون محاكمتهم أو توجيه تهم رسمية اليهم أو أي تحقيق في الموضوع.

وأضافت أن القائمة الروسية تتميز عن القائمة الأمريكية بموضوعيتها لأنها تشمل أشخاصا تورطوا بالفعل في انتهاكات حقوق الانسان بغوانتانامو وجرائم ضد مواطنين روس.

المصدر: انترفاكس