مجلس الأمن الدولي يندد باستيلاء المتمردين في جمهورية إفريقيا الوسطى على السلطة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/611255/

دان مجلس الأمن الدولي استيلاء المتمردين في جمهورية إفريقيا الوسطى على السلطة وما صاحبه من أعمال العنف والنهب. وفي بيان صادر عن مجلس الأمن في ختام اجتماعه المغلق الذي عقد الاثنين 25 مارس/آذار، شدد أعضاء مجلس الأمن على ضرورة إجراء الانتخابات في الجمهورية، كما توعدوا بـ"اتخاذ إجراءات" في حال عدم إنصات الحكومة الانتقالية للتحذيرات الدولية.

دان مجلس الأمن الدولي استيلاء المتمردين في جمهورية إفريقيا الوسطى على السلطة وما صاحبه من أعمال العنف والنهب. وفي بيان صادر عن مجلس الأمن في ختام اجتماعه المغلق الذي عقد الاثنين 25 مارس/آذار، شدد أعضاء مجلس الأمن على ضرورة إجراء الانتخابات في الجمهورية، كما توعدوا بـ"اتخاذ إجراءات" في حال عدم إنصات الحكومة الانتقالية للتحذيرات الدولية.

هذا وكان مجلس السلم والأمن في الاتحاد الافريقي قد علق الاثنين عضوية جمهورية إفريقيا الوسطى في الاتحاد ، كما فرض عقوبات على 7 من قادة تحالف "سيليكا" المتمرد، بمن فيهم زعيم المتمردين ميشال دجوتوديا الذي نصب نفسه رئيسا للبلاد. 

وتعهد دجوتوديا بالإبقاء على التشكيلة الحالية للحكومة الائتلافية، ما عدا تعديلات وزارية بسيطة. وقال في تصريح صحفي صدر عنه الأحد 24 مارس/آذار أن رئيس الوزراء نيكولا تيانغايي سيحافظ على منصبه، كما أكد وفاءه بالالتزامات التي تعهد بها بموجب اتفاقات المصالحة الوطنية الموقعة بين المعارضة المسلحة والسلطات بالعاصمة الغابونية ليبرفيل في كانون الثاني/يناير الفائت. وأعلن دجوتوديا عن نيته تنظيم "انتخابات حرة وشفافة في غضون ثلاثة أعوام". وفي أعقاب هذا الاعلان، جاء قراره بتعليق العمل بدستور البلاد وحل البرلمان.

المصدر: وكالات

صفحة أر تي على اليوتيوب