واشنطن ترحب بتوحيد صفوف المعارضة السورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599434/

رحبت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الأحد 11 نوفمبر/تشرين الأول، بخطوة توحيد صفوف المعارضة السورية وتشكيل الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية. وكانت المعارضة السورية قد وقعت، في وقت متأخر من الليلة الماضية في العاصمة القطرية الدوحة، رسميا على الاتفاق النهائي لتوحيد صفوفها تحت لواء كيان جديد.

رحبت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الأحد 11 نوفمبر/تشرين الأول، بخطوة توحيد صفوف المعارضة السورية وتشكيل الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية.

وكانت المعارضة السورية قد وقعت، في وقت متأخر من الليلة الماضية في العاصمة القطرية الدوحة، رسميا على الاتفاق النهائي لتوحيد صفوفها تحت لواء كيان جديد هو "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية" الذي سيقود المرحلة المقبلة من المواجهة مع نظام الرئيس بشار الأسد. ووقع الاتفاق معاذ الخطيب الذي انتخب رئيسا جديدا للائتلاف وجورج صبرا رئيس المجلس الوطني السوري الذي كان يعد الكيان المعارض السوري الرئيسي قبيل التوقيع على الاتفاق.

وقال مارك تونر الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية: "نؤيد بسرور الائتلاف الوطني الذي يسعى لإنهاء حكم الأسد الدموي وفتح صفحة المستقبل السلمي والعادل والديمقراطي الذي يستحقه الشعب السوري بأكمله".

ويضم الائتلاف الجديد كلا من المجلس الوطني السوري وعددا من معارضي الداخل والشخصيات المستقلة والمجالس المحلية والعسكرية.

وانتخب رياض سيف وسهير الأتاسي نائبين للرئيس (الخطيب)، ومصطفى الصباغ أمينا عاما. وبعد فوزه بالمنصب الجديد أعلن الخطيب أن فرنسا اعترفت بالائتلاف ممثلا للشعب السوري، مشيرا إلى أنها أول دولة تعترف بالكيان الجديد.

سياسي سوري: تشكيل "الائتلاف الوطني السوري" لقوى المعارضة في الدوحة لم يأت بجديد

قال لؤي حسين رئيس تيار بناء الدولة السورية من دمشق لقناة "روسيا اليوم" إن تشكيل ما يعرف بالائتلاف الوطني السوري لقوى المعارضة والثورة الذي نتج عن محادثات المعارضة السورية في الدوحة لم يأت بجديد، وجاء لترميم الفشل الذي عانى منه "المجلس الوطني السوري" والدول التي ساهمت بتشكيله.

وأضاف حسين أن الائتلاف عبارة عن محاولة أخرى للعمل على استمرار الأزمة وإدارتها وليس لإنهائها وإيجاد حل لها.

معارض سوري: فكرة إسقاط النظام السوري التي يدعو إليها ائتلاف المعارضة مستحيلة التحقيق

قال علاء عرفات عضو قيادة "الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير" السورية في حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق، إن فكرة إسقاط النظام السوري التي يدعو إليها ائتلاف المعارضة الذي تشكل في الدوحة غير قابلة للتطبيق. وأضاف أن الائتلاف يسعى بذلك إلى تصعيد الوضع السوري ومنع حل الأزمة.

وأضاف عرفات أن "الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير" ستسعى الى دعوة ائتلاف المعارضة الى حوار وطني شامل لحل الأزمة القائمة سياسيا.

المصدر:  وكالات + "روسيا اليوم"