الخارجية الروسية: نشاط مرتزقة جهاديين في سورية يثير قلقا كبيرا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594743/

صرحت ماريا خودينسكايا – غولينيشيفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية بأن معطيات تقرير اللجنة الأممية المكلفة بالتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في سورية، بأن الأنباء عن وجود مرتزقة جهاديين يقاتلون في البلاد إلى جانب المعارضة تثير "قلقا كبيرا".

 

صرحت ماريا خودينسكايا – غولينيشيفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية بأن معطيات تقرير اللجنة الأممية المكلفة بالتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في سورية، بأن الأنباء عن وجود مرتزقة جهاديين يقاتلون في البلاد إلى جانب المعارضة تثير "قلقا كبيرا".

وقالت خودينسكايا – غولينيشيفا يوم الاثنين 17 سبتمبر/أيلول في جنيف، إن هؤلاء الذين يسعون إلى "إقامة الديمقراطية في المنطقة"، بحسب بعض الدول، في الحقيقة يرتكبون جرائم قتل جماعية ويستهدفون مدنيين وشخصيات اجتماعية بعمد ويستخدمون الرهائن كانتحاريين والأطفال كجنود.

وأكدت الدبلوماسية الروسية أن تكثيف النشاط الإرهابي مرتبط ارتباطا مباشرا بالدعم الخارجي.

وأشادت المتحدثة باسم الخارجية الروسية بأهمية اعتراف التقرير الأممي بحقيقة أن جماعات معارضة ترتكب جرائم عسكرية، مضيفة أن ذلك قد يدفع بعض الدول إلى إدانة هذه الجرائم وإعادة النظر في دعمها لمثل هذه الجماعات.

وشككت خودينسكايا – غولينيشيفا في إمكانية معاقبة أي من المسلحين المسؤولين عن ارتكاب جرائم في سورية، مضيفة أن الدول الداعمة للمعارضة ليست مهتمة بذلك. وأشارت إلى أن موسكو تعتبر أن العقوبات الاقتصادية أحادية الجانب ستنعكس سلبا على المدنيين، داعية إلى رفع هذه العقوبات.

وجددت الدبلوماسية الروسية دعوة موسكو لكل الأطراف المعنية إلى عدم البحث عن ذرائع للتدخل العسكري، وإلى حل الأزمة السورية من خلال إقامة حوار وطني والتركيز على تنفيذ بنود بيان جنيف وخطة عنان.

المصدر: ايتار - تاس

الأزمة اليمنية