الافراج عن الرهينة التركي في لبنان.. واعتقال امين سر آل المقداد

أخبار العالم العربي

الافراج عن الرهينة التركي في لبنان.. واعتقال امين سر آل المقدادالرهينة التركي مع مدير الامن العام اللبناني
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594501/

افرج مساء الخميس 13 سبتمبر/ايلول عن الرهينة التركي عبد الباسط اوسلان المختطف من قبل عشير آل المقداد في لبنان. فيما اوقف استخبارات الجيش اللبناني امين سر رابطة آل المقداد ماهر المقداد اثر مداهمة في حي الاميركان بالضاحية الجنوبية لبيروت.

افادت قناة "ان تي في" التركية يوم الخميس 13 سبتمبر/ايولو انه تم الافراج عن الرهينة التركي عبد الباسط اوسلان المختطف من قبل عشير آل المقداد في لبنان، وقالت القناة ان اوسلان، الذي يعمل سائقا لشاحنة، سيرجع هذه الليلة الى وطنه على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية.

واكد وزير الخارجية التركي احمد داوود اوغلو هذه الانباء كاتبا على صفحته في موقع "تويتر" انه اجرى مكالمة هاتفية مع رئيس الحكومة اللبناني نجيب ميقاتي لمعرفة حالة اوسلان، الذي نقله الجيش اللبناني الى السفارة التركية في بيروت وسلمه للسفير انان اولديز شخصيا.

من جانبها اعلنت الوكالة الوطنية للاعلام اللبنانية الرسمية مساء الخميس 13 سبتمبر/ايلول عن اطلاق سراح المواطن التركي عبد الباسط اوسلان الذي كان خطف في اغسطس/آب الماضي وانه نقل الى مقر مديرية الامن العام في بيروت.

وقالت الوكالة ان "الامن العام اللبناني تسلم المخطوف التركي عبد الباسط اوسلان الذي وصل نحو الساعة 21,10 الى مقر الامن العام حيث كان في استقباله السفير التركي انان اولديز والمدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم".

وكان التركي الاخر ايدين توفان تكين الذي اطلق سراحه الثلاثاء بعد 27 يوما على اختطافه وصل الاربعاء الى تركيا.

وشكر أوسلان "الحكومة اللبنانية والجيش اللبناني والامن العام التي عملت على تحريري، وانا بصحة جيدة".

وردا على سؤال، حول المخطوفين اللبنانيين في سورية، قال: "أتمنى من الحكومة التركية العمل على إطلاق سراحهم، ونراهم صباحا عند عائلاتهم".

وردا على سؤال آخر عما إذا تعرض إلى أي ضغوط أو تعذيب، نفى ذلك مؤكدا: "إنني بصحة جيدة، ولم أتعرض لأي ضغوط أو أذى أو تعذيب".

استخبارات الجيش اللبناني توقف امين سر رابطة آل المقداد ماهر المقداد

الى ذلك، نقلت وكالة الانباء ان استخبارات الجيش اللبناني اوقفت امين سر رابطة آل المقداد ماهر المقداد اثر مداهمة في حي الاميركان بالضاحية الجنوبية لبيروت. بدورها، اكدت مصادر آل المقداد بتوقيف ماهر.

وصدر عن قيادة الجيش، مديرية التوجيه البيان الآتي: "تنفيذا للاستنابات القضائية المتعلقة بتوقيف عدد من المطلوبين للعدالة في جرائم الخطف وحمل السلاح وقطع الطرق خلال الآونة الاخيرة، وبتوجيهات من قائد الجيش العماد جان قهوجي تمكنت قوة تابعة لمديرية المخابرات مساء اليوم، في منطقة الضاحية الجنوبية من توقيف المدعو ماهر المقداد اثر عملية دقيقة وخاطفة لم يتخللها اي اطلاق نار". و"بوشر التحقيق مع الموقوف بإشراف القضاء المختص لكشف ملابسات عمليات الخطف والاخلال بالامن".

وكانت عشيرة آل المقداد اعلنت في 15 اغسطس خطف نحو 20 سوريا وتركيا آخر ردا على تعرض احد ابنائها للخطف في سورية على يد مسلحين.

المصدر: وكالات