الولايات المتحدة ترسل سفينتين حربيتين وطائرات بدون طيار الى ليبيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594434/

قال مسؤول امريكي ان الولايات المتحدة أمرت مدمرتين بالتحرك صوب الساحل الليبي لاعطاء ادارة الرئيس باراك اوباما المرونة للتعامل مع اي اعتداء يستهدف مصالحها في ليبيا. كما سترسل الولايات المتحدة الى ليبيا طائرات الاستطلاع بدون طيار. وأشار مسؤولون حكوميون امريكان الى احتمال ضلوع اعضاء جماعة "أنصار الشريعة" المتشددة في تنظيم الهجوم على القنصلية الامريكية.

نقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول امريكي الاربعاء 12 سبتمبر/ أيلول قوله، ان الولايات المتحدة أمرت مدمرتين بالتحرك صوب الساحل الليبي لاعطاء ادارة الرئيس باراك اوباما المرونة للتعامل مع اي اعتداء يستهدف مصالحها في ليبيا.

وأوضح المسؤول أن المدمرة "يو.اس.اس. لابون" التي تقوم بزيارة الى ميناء في جزيرة كريت اليونانية قد تتخذ موقعها في غضون ساعات.

واضاف المسؤول الذي تحدث دون الكشف عن هويته ان المدمرة الاخرى "يو.اس.اس. ماكفول" على مبعدة يومين.

ويذكر ان المدمرتين مسلحتان بصواريخ توماهوك التي استخدمها حلف شمال الاطلسي بشكل واسع ضد الدفاعات الجوية لقوات الزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي العام الماضي.

كما ذكرت شبكة "سي ان ان" الاعلامية الامريكة ان الولايات المتحدة ارسلت الى ليبيا كذلك طائرات الاستطلاع بدون طيار التي ستقوم بجمع معلومات حول اماكن وجود مسلحين يفترض انهم من المتورطين في الاعتداء على القنصلية الامريكية في بنغازي.

مسؤولون امريكيون: هجوم ليبيا قد يكون مدبرا من قبل جماعة متشددة

ومن جانبهم قال مسؤولون حكوميون امريكيون ان الهجوم الذي قتل فيه السفير الامريكي وثلاثة دبلوماسيين اخرين في بنغازي من المحتمل ان يكون نفذ بتدبير وتنظيم مسبقين.

وأشار المسؤولون الى دلائل تشير الى احتمال ضلوع اعضاء جماعة متشددة تطلق على نفسها "أنصار الشريعة" في تنظيم الهجوم على القنصلية الامريكية.

واضافوا ان بعض التقارير الواردة من المنطقة تشير ايضا الى احتمال ضلوع بعض اعضاء تنظيم "القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي".

وحذر بعض المسؤولين الامريكيين من ان يكون هجوم بنغازي والاحتجاجات العنيفة التي تعرضت لها السفارة الامريكية في القاهرة في توقيت مماثل دبرت عمدا بحيث تتزامن مع الذكرى السنوية لهجمات 11 سبتمبر/ ايلول 2001 التي شنتها القاعدة في واشنطن ونيويورك.

خبير روسي: ارسال واشنطن مدمرتين امريكيتين الى السواحل الليبية لن يؤدي الى شئ

قال أليكسي بلوتنيكوف، عضو لجنة الخبراء لشؤون الأمن التابعة لمجلس الدوما الروسي، لقناة "روسيا اليوم" ان ارسال الولايات المتحدة مدمرتين امريكيتين الى السواحل الليبية أو ارسال وحدة خاصة لمحاربة الإرهاب في ليبيا لن يؤدي الى شئ، بل المفروض ان تتم محاسبة المسؤولين الامريكيين الذين رسموا السياسة الخارجية الامريكية المتشددة.

وأكد بلوتنيكوف ان الجماعات المسلحة المتطرفة في ليبيا تمارس نشاطاتها بشكل علني ولا تستطيع السلطات الامريكية نفي هذا الواقع، لانها ساعدت بعض الاطراف المتطرفة في الوصول الى السلطة بليبيا.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"