مصدر روسي: مروحيات من طراز "مي-25" سترسل الى دمشق عن طريق البحر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589417/

قال مصدر دبلوماسي عسكري روسي يوم الثلاثاء 10 يوليو/تموز، إن 3 مروحيات سورية من طراز "مي-25" تمت صيانتها في روسيا سترسل الى دمشق عن طريق البحر.

قال مصدر دبلوماسي عسكري روسي يوم الثلاثاء 10 يوليو/تموز، إن 3 مروحيات سورية من طراز "مي-25" تمت صيانتها في روسيا سترسل الى دمشق عن طريق البحر.

ونقلت وكالة "انترفاكس – ا في ان" عن المصدر قوله: "لا ننوي حاليا لارسال المروحيات الى سورية باستخدام طائرات نقل". وأضاف أنه ليس بالضرورة ان تستخدم الباخرة "آلايد" التي تم استئجارها في البداية لارسال مروحيات عسكرية ووسائل دفاع جوي ومعدات خاصة أخرى الى سورية، في نقل هذه المروحيات.

وقال المصدر: "مسألة الوسيلة البحرية التي ستنقل تلك المروحيات الى سورية قيد الدراسة، وليس من المستبعد أن تنقل باخرة اخرى المروحيات الى سورية وليس "آلايد".

وحسب قوله فان العقد سيتم تنفيذه بشكل مؤكد وسيحصل الجانب السوري على المروحيات في الموعد المقرر. ولم يحدد المصدر موعد ارسال المروحيات.

وسبق ان أوضح فياتشيسلاف دزيركالن، نائب رئيس الهيئة الفيدرالية الروسية للتعاون العسكري – التقني، على هامش معرض "فارنبورو-2012" الجوي المقام في بريطانيا، أن هذه المروحيات هي ملك سورية، مضيفا ان هذه المروحيات تمت صيانتها بموجب العقد الموقع عام 2009".

وأكد فياتشيسلاف دزيركالن ان روسيا لا تورد أسلحة جديدة إلى سورية حاليا.

و ذُكر في وقت سابق ان الباخرة  "آلايد" التي استأجرها الجانب الروسي توقفت قرب سواحل إسكتلندا بعد ان أعلنت شركة "ستاندارد كلوب" للتأمين البريطانية عن قطع العقد معها، متهمة اياها بنقل أسلحة الى سورية.

وتحدثت صحيفة "ديلي تيليغراف" البريطانية يوم 18 يونيو/حزيران عن نقل الباخرة "آلايد" مروحيات الى سورية. وحسب معلوماتها فان مروحيات هجومية من طراز "مي-25" باعتها موسكو في العهد السوفيتي لدمشق تمت اعادتها الى سورية بعد أن خضعت لأعمال صيانة في أحد مصانع مدينة كالينينغراد الروسية.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد صرح يوم 21 يونيو/حزيران، لإذاعة "صدى موسكو" بأن سفينة "آلايد" كانت تحمل على ظهرها وسائل للدفاع الجوي يمكن استخدامها لصد عدوان خارجي فقط وليس ضد المتظاهرين السلميين".

الأزمة اليمنية