تعليق عمل بعثة المراقبين في سورية بسبب تصاعد العنف

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587617/

أعلن الجنرال روبرت مود رئيس بعثة المراقبين الدوليين في سورية يوم السبت 16 يونيو/حزيران أن المراقبين علقوا مهمتهم بسبب تصاعد العنف خلال الأيام العشرة الأخيرة.

أعلن الجنرال روبرت مود رئيس بعثة المراقبين الدوليين في سورية يوم السبت 16 يونيو/حزيران أن المراقبين علقوا مهمتهم بسبب تصاعد العنف خلال الأيام العشرة الأخيرة.

وقال مود في بيان: "لن يقوم المراقبون بدوريات وسيبقون في مواقعهم حتى اشعار آخر". وتابع البيان أن البعثة ستعيد النظر في قرار تعليق عملها بشكل يومي.

من جانب آخر، أكدت سوزان غوشة الناطقة باسم البعثة أن المرقبين سيبقون في سورية حتى اتخاذ القرار النهائي بشأنهم.

وكانت مصادر دبلوماسية في الأمم المتحدة قد ذكرت في وقت سابق أن تصاعد أعمال العنف في سورية دفع ببعثة المراقبين الدوليين إلى إعادة النظر في نشاطها والحد من تحركاتها في مختلف أنحاء البلاد.

وأوضحت المصادر أن قسم عمليات حفظ السلام التابع للأمم المتحدة أبلغ مجلس الأمن الدولي بأن بعثة المراقبين في سورية باتت عاجزة عن تنفيذ مهامها بشكل كامل.

ونقلت وكالة ايتار-تاس الروسية للأنباء عن مصادر مطلعة في الأمم المتحدة أن مود سيطلع مجلس الأمن الدولي على عمل البعثة في 18 يونيو/حزيران.

المنسق العام لهيئة التنسيق الوطنية: فشل خطة عنان بسبب تصلب مواقف النظام

قال المنسق العام لهيئة التنسيق الوطنية حسن عبد العظيم إن قرار رئيس بعثة المراقبين الدوليين تعليق مهمات البعثة في سورية يعتبر إفشالا لخطة عنان بسبب تصلب مواقف النظام واستمرار العنف وعدم سحب الآليات وأوضح  أن العنف الذي يمارسه النظام  يجر إلى عنف مضاد. وأكد أن خطة عنان هي الفرصة الأخيرة للخروج من الأزمة السورية.

قيادي في الحزب السوري القومي الاجتماعي: تعليق عمل المراقبين لا يعني فشل مهمة عنان

قال القيادي في الحزب السوري القومي الاجتماعي طارق الأحمد في حديث مع قناة "روسيا اليوم"، إن هناك خلط بين مهمة المبعوث الأممي كوفي عنان ومهمة رئيس بعثة المراقبين روبرت مود لأن بعثة المراقبين تمارس عملا تقنيا بينما مهمة عنان هي سياسية. وأضاف بأن تعليق عمل بعثة المراقبين لا يعني فشل مهمة عنان.

 المزيد مع موفد قناة "روسيا اليوم" الى دمشق

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"