عنان يعرب للأسد عن قلقه بشأن استمرار أعمال العنف في سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/586248/

عبر كوفي عنان، مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سورية خلال لقائه الرئيس السوري بشار الأسد عن قلقه بشأنِ استمرار أعمال العنف في سورية، مشددا على ضرورةِ متابعة الحكومة السورية لما حدث لكشف المسؤولين ومحاسبتهم.

عبر كوفي عنان، مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سورية خلال لقائه الرئيس السوري بشار الأسد عن قلقه بشأنِ استمرار أعمالِ العنف في سورية، مشددا على ضرورةِ متابعة الحكومة السورية لما حدث لكشف المسؤولين ومحاسبتهم.

وقال عنان عقب لقائه الأسد في دمشق يوم 29 مايو/أيار: "خلال لقائي الرئيس الأسد، نقلت قلق المجتمع الدولي العميق بشأن العنف في سوريا، بما في ذلك الأحداث الصادمة في الحولة، وقد أكد من جانبه أيضا إدانته لهذه الأحداث. مجلس الأمن أوضح رغبته في أن يتم التحقيق في ما حصل وأن تتم محاسبة المسؤولين. الحكومة السورية فتحت تحقيقا وهذا أمر مشجع، ولقد عبرت عن الامتنان لتعاون الحكومة السورية مع مبعوثي الأمم المتحدة وتسهيل نشر المراقبين الدوليين بسرعة".

وفي وقت سابق من اليوم قال أحمد فوزي المتحدث باسم كوفي عنان إن المبعوث الدولي أبلغ الرئيس السوري أن هناك حاجة لاتخاذ "خطوات جريئة" من أجل نجاح خطته للسلام .

وبين فوزي أن عنان "نقل وجهة نظره بعبارات صريحة للرئيس الأسد بأن خطة النقاط الست لا يمكن أن تنجح دون خطوات جريئة لوقف العنف والافراج عن المعتقلين وأكد أهمية التنفيذ الكامل للخطة".

وأفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" أن الرئيس الأسد أكد خلال اللقاء أن نجاح عملية السلام في سورية يعتمد على وقف الأعمال الإرهابية ومن يدعمها ووقف تهريب السلاح. وحمل الأسد الجماعات الإرهابية المسؤولية عن جرائم القتل والاختطاف في سورية، بحسب التلفزيون السوري.

وأوضح الأسد أن المجموعات الإرهابية المسلحة صعدت من أعمالها الإرهابية في الآونة الأخيرة بشكل ملحوظ في مختلف المناطق السورية ومارست أعمال القتل والخطف بحق المواطنين السوريين، بالإضافة إلى عمليات السلب والاعتداء على المنشآت العامة والخاصة عبر حرقها او تخريبها.

وشدد الرئيس السوري على ضرورة التزام الدول التي تقوم بتمويل وتسليح وإيواء المجموعات الإرهابية بهذه الخطة واختبار توفر الإرادة السياسية لدى هذه الدول للمساهمة في وقف الإرهاب.

محلل سياسي: المباحثات هي الفرصة الأخيرة للوصول إلى حل للأزمة السورية

بدوره قال الباحث العلماني نبيل فياض في اتصال هاتفي مع قناة "روسيا اليوم" أنه يدعم كمعارضة مبادرة المباحثات، ويرى أنها قد تكون الفرصة الأخيرة للوصول إلى حل للأزمة السورية.

وأشار إلى وجود جهات تريد عرقلة المباحثات، فجزء كبير منها يرفض وقف إطلاق النار، بسبب ما وصفه المحلل بتنفيذ لأجندة خارجية. وأضاف أن هناك معارضة، هو جزء منها، تسعى للجلوس على طاولة الحوار مع النظام من أجل تغيير سلمي.

خبير روسي: ما يجري في سورية هو حرب أهلية يتساوى طرفاها تقريبا من حيث القوة

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" أعرب الخبير العسكري في وكالة الأنباء "نوفوستي إيفان كونوفالوف عن اعتقاده بأن ما يحدث في سورية هو حرب أهلية يتساوى طرفاها تقريبا من حيث القوة. وأضاف أن تكرار الأحداث مثل مجزرة الحولة سيجعل الحديث عن المصالحة بينهما مستحيلة.

محلل سوري: دمشق تمتلك أدلة تثبت أن مجزرة الحولة ارتكبتها جماعات مسلحة

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق أكد المحلل السياسي طالب إبراهيم أن دمشق تمتلك أدلة تثبت أن مجزرة الحولة ارتكبتها جماعات مسلحة وليس للقوات الحكومة أية علاقة بها. وأشار إلى أن طرد سفراء سورية من عدد من الدول الغربية قبل أن يتوصل المراقبيون الدوليون إلى استنتاجات واضحة حول مرتكبي هذه الجريمة هو خطوة غير بناءة "تعطي إشارة خاطئة للمسلحين والجماعات التي تساندها والدول الإقليمية".

"رويترز"، "سانا"، "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية