الإعلام الإسرائيلي يهتم بوفاة الهاكر السعودي Cyber-Terrorist

العلوم والتكنولوجيا

الإعلام الإسرائيلي يهتم بوفاة الهاكر السعودي Cyber-Terrorist
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/583806/

تفاعل عدد من وسائل الإعلام الإسرائيلية والمواقع الإلكترونية مع نبأ وفاة الهاكرالسعودي المعروف عالمياً باسم Cyber-Terrorist والملقب في عدد من الأوساط العربية بـ "قاهر اليهود"، فيما بدا وكأنه احتفالاً بذلك، عبر اختيار عناوين تبرز أهمية الحدث بالنسبة للإسرائيليين، بحسب البعض.

تفاعل عدد من وسائل الإعلام الإسرائيلية والمواقع الإلكترونية مع نبأ وفاة الهاكر السعودي المعروف عالمياً باسم Cyber-Terrorist والملقب في عدد من الأوساط العربية بـ "قاهر اليهود" عن عمر 28 عاماً، فيما بدا وكأنه احتفالاً بذلك، عبر اختيار عناوين تبرز أهمية الحدث بالنسبة للإسرائيليين، بحسب البعض.

فقد جاء خبر "وفاة الهاكر السعودي الذي يستهدف اليهود وعمره 28 عاماً" عنواناً يعلن موته بصحيفة "جيروسالم بوست"، فيما اختارت القناة الاسرائيلية السابعة عنوانا "الهاكر السعودي الذي ضرب إسرائيل مات وعمره 28 عاماً"، مما يعكس تركيز الإعلام الإسرائيلي على السن الذي توقفت عنده حياة Cyber-Terrorist.

وقد توفي الهاكر السعودي قبل أيام نتيجة لأزمة ربو حادة، بعد ان حقق شهرة واسعة خارج بلاده كأحد أهم المدافعين عن قضايا الإسلام والنبي محمد (ص)، واختراقه للعديد من المواقع العالمية لا سيما ذات التوجه الصهيوني منها، بالإضافة الى اختراقه موقع رسام الكاريكاتير الدانماركي الذي أثار غضب المسلمين بسبب تشويه صورة الرسول محمد (ص)، من وجهة نظرهم.

كما نجح Cyber-Terrorist باقتحام مواقع شركات عالمية مرموقة مثل "مايكروسوفت" و"كاسبر" المتخصصة بإعداد برامج مكافحة الفيروسات بمختلف أنواعها في الشبكة العنكبوتية. واستطاع الهاكر السعودي الراحل اختراق موقع milw0rm الشهير بتخصصه في اكتشاف وتسجيل ثغرات لغة البرمجة وأنظمة التشغيل المختلفة، علاوة على تمكنه من الدخول الى سيرفرالهاكر الأقوى في العالم kevin mitnick الملقب بـ "ملك الهاكرز" وهو ما يصفه المختصون بالدرّة في جوهرة الاختراقات، مما جعله محط اهتمام الصحافة العالمية في السنوات الماضية، خاصة في أمريكا وإسرائيل.

الجدير بالذكر ان هذا الهاكر العربي الأشهر توفي بعد أيام قليلة من حصوله على وظيفة حكومية، جراء تعرض رئتيه الى مضاعفات سببتها موجة غبار شديدة اجتاحت قبل أيام مدينة الرياض حيث كان الشاب السعودي يقيم، مما استدعى نقله الى أقرب مستشفى، ومنه تم الإعلان عن وفاته. ويذكر صديق الهاكر السعودي hell cyber  الذي جمعته به صداقة دامت 9 سنوات ان موقعا تابعا لإحدى الشركات العالمية عرض على الشاب الراحل التعاقد معه مقابل مبلغ مغرٍ، لكنه رفض العرض خاصة بعدما استشار أحد رجال الدين في الأمر، "انطلاقاً من ان الشركة يهودية".

ومنذ الساعات الأولى لانتشار خبر وفاته، أعرب الكثير من المستخدمين والمختصين بالكومبيوتر العرب عن حزنهم الشديد لفقدان الشاب السعودي "النابغة والإنسان الذي لم يتخل عن مبادئه"، والذي نجح باختراق مواقع عالمية لكنه فشل بالحصول على وظيفة في بلده، حتى الساعت الأخيرة التي سبقت وفاته.

أفلام وثائقية