توافد الآلاف على المقر البابوي في القاهرة حدادا على البابا شنودة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581069/

أفادت مصادر في الكنيسة القبطية المصرية بان 3 أشخاص لقوا حتفهم وأصيب العشرات بحالات اختناق جراء زحام شديد في ساحة الكاتدرائية المرقسية وفي محيطها، حيث يحتشد أكثر من نصف مليون مصري لإلقاء نظرة الوداع على البابا شنودة الثالث.

أفادت مصادر في الكنيسة القبطية المصرية بان 3 أشخاص لقوا حتفهم وأصيب العشرات بحالات اختناق جراء زحام شديد في ساحة الكاتدرائية المرقسية وفي محيطها، حيث يحتشد أكثر من نصف مليون مصري لإلقاء نظرة الوداع على البابا شنودة الثالث.

هذا وقضى عشرات الآلاف من أقباط مصر الليلة الثانية على التوالي أمام مقر الكاتدرائية في القاهرة، حيث يقيمون الصلوات ترحما على البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الذي توفي السبت.

واصطف عشرات الآلاف منذ صباح الأحد خارج الكاتدرائية لإلقاء نظرة الوداع على البابا شنودة الذي وضع جثمانه في نعش قبل أن يوضع فوق الكرسي البابوي وهو في كامل ملابسه البابوية.

وبلغ التدافع ذروته بعد ان امتد طابور المنتظرين لالقاء نظرة الوداع على جثمان البابا إلى اكثر من كيلومتر. وارتدى الاقباط المتوافدون على الكاتدرائية ملابس الحداد.

وأعلن مسؤولون في المقر البابوي أن 3 من أبناء الشعب توفوا وأصيب عشرات آخرون باختناق جراء الزحام الشديد في ساحة الكاتدرائية المرقسية والشوارع والأحياء المحيطة بها.

وناشد المسؤولون جموع المسيحيين بالتزام الهدوء ومغادرة ساحة الكاتدرائية وعدم التدافع والزحام، مؤكدين أن "الفرصة سانحة للجميع حتى يوم الثلاثاء لإلقاء نظرة الوداع على قداسة البابا شنودة" قبل إجراء مراسم التشييع .

محلل سياسي: مستقبل الأقباط مرهون بمستقبل المصريين

قال الأستاذ نبيل ميخائيل من جامعة جورج واشنطن إن مستقبل الأقباط مرهون بمستقبل المصريين لأن الأقباط جزء لا يتجزأ عن الوطن، مشددا على أهمية الأفكار الوسطية في التطور السياسي للبلاد. وأضاف أن الكنيسة القبطية ستدعم حل وسط لانتخاب رئيس الجمهورية.

المصدر: وكالات + وكالات

الأزمة اليمنية