أوباما: العنف في سورية وصل إلى "مستويات غير مقبولة".. وعلى الاسد التنحي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576416/

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن نيته في مواصلة الجهود اللازمة لممارسة الضغط على الرئيس السوري بشار الأسد بهدف ارغامه على التنحي عن الحكم.

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن نيته في مواصلة الجهود اللازمة لممارسة الضغط على الرئيس السوري بشار الأسد بهدف ارغامه على التنحي عن الحكم.

وقال أوباما عقب لقائه العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في البيت الأبيض يوم 17 يناير/كانون الثاني إن أعمال العنف في سورية وصلت إلى "مستويات غير مقبولة"، مجددا دعوته للرئيس الأسد وحكومته بالتنحي عن السلطة.

وأوضح أوباما "لا نزال نرى مستويات غير مقبولة من العنف في سورية وسنواصل مشاوراتنا عن كثب مع الأردن لزيادة الضغوط الدولية وتهيئة المناخ لتشجيع الرئيس السوري على التنحي عن السلطة".

وأشاد اوباما بالعاهل الاردني مذكرا بأنه كان الزعيم العربي الاول الذي دعى الرئيس السوري إلى التنحي عن السلطة.

أوباما يشكر الأردن على استضافته المباحثات بين الفلسطينيين والاسرائيليين

أما فيما يخص مباحثات السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين فقد وجه اوباما الشكر إلى المملكة الاردنية على استضافتها ثلاث جولات من المحادثات الاستكشافية بين المفاوضين الاسرائيليين والفلسطينيين هذا العام.

وقال الرئيس الامريكي "الاردنيون يضطلعون بدور قيادي كبير في هذه المسألة ونحن نقدر كثيرا جدا توجههم".

من جانبه قال الملك عبدالله في هذا الشأن "رغم ان هذا ما زال في المراحل المبكرة جدا فان علينا البقاء على تفاؤلنا ونأمل بأن نتمكن من ان نخرج الاسرائيليين والفلسطينيين من المأزق الذي يواجهونه".

كما ناقش الزعيمان قضايا اقليمية ودولية من بينها العراق وايران في حين اشار اوباما إلى أن المحادثات الثنائية ركزت بشكل خاص على الوضع في سورية.