فرنسا ترفض المشروع الروسي بشأن سورية رغم إقرارها بأنه خطوة إيجابية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/574283/

رفضت فرنسا المشروع الروسي المقدم إلى مجلس الأمن الدولي بخصوص سورية، واعتبرت وزارة الخارجية الفرنسية  في 16 ديسمبر/كانون الأول ان مشروع القرار الروسي في مجلس الامن بشأن سورية غير مقبول من فرنسا لكنها أشارت إلى أن اعتراف روسيا بضرورة تحرك المجلس بشأن اراقة الدماء يمثل خطوة ايجابية.

رفضت فرنسا المشروع الروسي المقدم إلى مجلس الأمن الدولي بخصوص سورية، واعتبرت وزارة الخارجية الفرنسية  في 16 ديسمبر/كانون الأول ان مشروع القرار الروسي في مجلس الامن بشأن سورية غير مقبول من فرنسا لكنها أشارت إلى أن اعتراف روسيا بضرورة تحرك المجلس بشأن اراقة الدماء يمثل خطوة ايجابية.

 وأوضح برنار فاليرو المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية للصحفيين موقف باريس وقال  "هذا تطور ايجابي أن تقرر روسيا الاعتراف بأن التدهور الخطير في الوضع في سوريا يستوجب اصدار قرار من مجلس الامن"، وشدد على ضرورة تبني قرار من الامم المتحدة سريعا يدين الجرائم ضد الانسانية التي ترتكب في سورية ويدعم حلا سياسيا ذا مصداقية، واصفاً التعثر في مجلس الامن بأنه امر مخز.

 وأكد فاليرو ان فرنسا "مستعدة للعمل مع كل شركائها لكنها توضح ان النص الروسي يتضمن بنودا غير مقبولة في صيغتها الحالية... فمن غير المقبول على وجه خاص ان تضع القمع الذي يمارسه النظام السوري على نفس المستوى مع مقاومة الشعب السوري".

محلل سياسي: موسكو طرحت مشروع القرار لأنها تدرك فداحة الموقف بشأن سورية

أعرب المحلل السياسي حسين عبد الحسين في لقاء مع "روسيا اليوم"  عن اعتقاده أن موسكو قررت طرح مشروع القرار على مجلس الأمن انطلاقا من ادراكها لفداحة الموقف، وزيادة الضغوط العالمية عليها مع التقارير الدولية بازدياد عدد القتلى، وربما لم تنسق مع دمشق في هذا الموضوع لكنها تنشط من أجل دفع الحكومة السورية إلى حل.

وأشار إلى حسين إلى أن الموقف الفرنسي يتمايز عن نظيره الأمريكي الذي بدا أكثر ليونة من موقف باريس.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية