اوباما: الدفاع عن حقوق الاقليات الجنسية احدى اولويات السياسة الخارجية الامريكية

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573561/

دعا الرئيس الامريكي باراك اوباما الى الدفاع عن حقوق الاقليات الجنسية في الخارج واعتبارها احدى اولويات السياسة الخارجية الامريكية.  اعلن ذلك راديو " صوت امريكا" يوم 7 ديسمبر/كانون الاول.

دعا الرئيس الامريكي باراك اوباما الى الدفاع عن حقوق الاقليات الجنسية في الخارج واعتبارها احدى اولويات السياسة الخارجية الامريكية.  اعلن ذلك راديو " صوت امريكا" يوم 7 ديسمبر/كانون الاول.

وطلب اوباما من المؤسسات الحكومية بذل كل ما بوسعها لكي تتمكن الدبلوماسية الامريكية والمساعدات التي تقدمها الى البلدان الاجنبية من الدفاع عن حقوق المنحرفين جنسيا ( السحاقيات، اللوطيون، والخنثاء والمتحولون جنسيا).

واعرب الرئيس اوباما عن " قلقه العميق" ازاء العنف والتفرقة التي يتعرض لها هؤلاء. واشار الى انه في العديد من الدول يتعرض ممثلو هذه الفئات الى المحاكمات الجنائية والى الضرب والاهانة عند مشاركتهم في فعاليات تخصهم وفي بعض الاحيان يقتلون بسبب ذلك.

واكد اوباما على ان الدفاع عن حقوق هذه الفئات يتطابق مع نهج الدفاع عن حقوق الانسان في العالم الذي تتبعه امريكا.

وطلب الرئيس اوباما من وزارة الخارجية وغيرها من الوزارات مكافحة تجريم هذه الفئات في الخارج والدفاع عن طالبي حق اللجوء السياسي من بينهم وكذلك "التفاعل بسرعة ووضوح" مع كافة "المبادرات الجدية" التي تهدد حقوق هذه الفئات في الخارج.

ومن جانبها اعلنت هيلاري كلينتون وزيرة خارجية الولايات المتحدة الامريكية  في اجتماع مجلس حقوق الانسان التابع لهيئة الامم المتحدة المنعقد في جنيف، ان التوجه الاحادي الجنس هو حق طبيعي للانسان.

وقالت "من حق الفرد ان يكون لوطيا- وهذا حق من حقوق الانسان. ولا يجب اعتبار ذلك جريمة"واشارت الى انه لا يمكن استخدام القيم الحضارية والدينية للبلد لعزل الفئات الشاذة جنسيا.

المصدر: وكالة "انترفاكس"للانباء

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية