الجامعة تتلقى "مجموعة استفسارات" من دمشق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/572570/

أعلن نبيل العربي، الأمين العام لجامعة الدول العربية أنه تسلم رسالة يوم 25 نوفمبر/تشرين الثاني من وليد المعلم، وزير الخارجية السوري، طرح فيها "مجموعة استفسارات وتساؤلات" حول بنود البروتوكول الخاص بعمل المراقبين العرب. إلى ذلك طلبت الإمارات العربية المتحدة من رعاياها المبادرة إلى مغادرة سورية "نظراً للظروف الراهنة".

أعلن نبيل العربي، الأمين العام لجامعة الدول العربية أنه تسلم رسالة يوم 25 نوفمبر/تشرين الثاني من وليد المعلم، وزير الخارجية السوري، طرح فيها "مجموعة استفسارات وتساؤلات" حول بنود البروتوكول الخاص بعمل المراقبين العرب.

وقالت الجامعة في بيان لها "إنه كان من المتوقع أن يتم التوقيع بين الحكومة السورية والأمانة العامة على مشروع البروتوكول لبدء بعثة الجامعة مهمتها إلى سورية، وفقا لقرار مجلس الجامعة".

ويعقد المجلس الاقتصادي والاجتماعي اجتماعا يوم السبت للنظر في الموضوع على أن يستأنف مجلس الجامعة العربية اجتماعه على مستوى وزراء الخارجية في اليوم التالي لتدارس الموقف فى ضوء الرد السوري. ويقضي القرار الذي أصدره مجلس الجامعة في ختام أعمال اجتماعه الطارئ بالقاهرة بأنه "في حال عدم توقيع الحكومة السورية على البروتوكول أو إخلالها بالالتزامات الواردة فيه وعدم إيقاف عمليات القتل وإطلاق سراح المعتقلين، يجتمع المجلس الاقتصادي والاجتماعي غدا السبت للنظر في فرض عقوبات اقتصادية على سورية في إطار عدة محاور وبما لايؤثر على الشعب السوري".

وتتضمن العقوبات وقف رحلات الطيران الى سورية والتعامل مع البنك المركزي، وكذلك وقف التبادلات التجارية الحكومية مع الحكومة السورية باستثناء السلع الاستراتيجية التي تؤثر على الشعب السوري. كما تتضمن تجميد الأرصدة المالية للحكومة السورية ووقف التعاملات المالية مع البلاد.

الامارات تدعو رعاهايا الى مغادرة سورية

إلى ذلك طلبت الإمارات العربية المتحدة من رعاياها المبادرة إلى مغادرة سورية "نظراً للظروف الراهنة".

وقال مدير إدارة شؤون المواطنين بوزارة الخارجية الإماراتية السفير عيسى عبدالله الكلباني يوم 25 نوفمبر/تشرين الثاني إنه "انطلاقا من حرص دولة الامارات على أمن وسلامة مواطنيها في الخارج تهيب وزارة الخارجية بمواطني دولة الامارات تأجيل خطط سفرهم الى سورية وذلك نتيجة للأوضاع المتوترة التي تشهدها".

ودعا المواطنين الموجودين حاليا في سورية إلى ضرورة "أخذ الحيطة والحذر وتجنب مناطق التجمعات والمبادرة إلى مغادرة الأراضي السورية نظرا للظروف الراهنة".

وكان مسؤول دبلوماسي عربي قد قال في وقت سابق الجمعة إن المهلة المحددة من قبل جامعة الدول العربية لسورية من أجل توقيع بروتوكول المبادرة الخاصة بإرسال مراقبين قد انتهت دون رد من دمشق.

ناشط سوري: العقوبات العربية ستسرع انهيار النظام في دمشق

اعتبرالمنسق العام لتنسيقية الثورة السورية أحمد حمودي في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" من القاهرة أن العقوبات العربية ستسرع انهيار النظام في دمشق، مضيفا ان كان النظام يدعي وجود مسلحين فليسمح للاعلام بالدخول ورؤية ما يحدث.

واعتقد حمودي ان اشارة الجامعة باللجوء الى الامم المتحدة للمساعدة في حل الازمة من خلال ايجاد ممرات آمنة لتوفير الغذاء قد يكون مقدمة لتحويل الملف الى مجلس الامن. واكد ان النظام هو من يجر البلاد الى التدخل الخارجي وليس الحراك الشعبي ولا المعارضة.

محلل سياسي سوري: دمشق لم تغلق الابواب امام البعثات

أكد المحلل السياسي شريف شحادة في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" من دمشق ان سورية لم تغلق الأبواب أمام البعثات والمراقبين شريطة الا تمس سيادة البلاد.

واوضح ان لدى دمشق استفسارات تخص السيادة منها مثلا: من اين سيأتي المراقبون وكم هو عددهم وكم سيبقون في سورية، مؤكدا ان دمشق لا تخشى قدومهم بل تريد ان تطلعهم على ما يجري في حقيقة الأمر.

هذا واعتبر المحلل السياسي السوري كامل صقر في حديث لـ"روسيا اليوم" من واشنطن ان "مهمة المجلس الاقتصادي اليوم هي تتمة لمهمة مجلس الوزراء العرب المنعقد بشكل دائم منذ مدة، وسيقوم برفع تقديراته ورؤيته الاقتصادية من الازمة السورية وما يمكن ان يفرض ضد دمشق من عقوبات اقتصادية على مجلس الوزراء العرب".

المصدر: "سي ان ان" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية