داود اوغلو: الخطاب الاخير للاسد تضمن عناصر ايجابية تشير الى اصلاحات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560801/

اعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو ان تركيا تواصل اتصالاتها مع سورية لتشجيعها على تطبيق اصلاحات ووضع حد لـ"القمع الدامي" الذي ارغم قرابة 12 الف سوري على الهرب الى الاراضي التركية.

 

اعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو ان تركيا تواصل اتصالاتها مع سورية لتشجيعها على تطبيق اصلاحات ووضع حد لـ"القمع الدامي" الذي ارغم قرابة 12 الف سوري على الهرب الى الاراضي التركية.

وقال داود اوغلو بحسب ما نقلت عنه وكالة انباء الاناضول الجمعة 24 يونيو/حزيران ان الخطاب الاخير للرئيس السوري بشار الاسد "تضمن عناصر ايجابية تشير الى اصلاحات. لكنه من الاهمية بمكان القيام بخطوات ملموسة على الارض. ان اتصالاتنا تتواصل في هذا الاطار".

واضاف "نأمل في ان تتوصل سورية الى الخروج اكثر قوة من هذه العملية عبر تطبيق اصلاحات.. سنقوم بما في وسعنا لكي يحصل ذلك".

وكان وزير الخارجية التركي قد قال للصحفيين في وقت سابق من يوم الجمعة انه ابلغ نظيره السوري وليد المعلم بقلق انقرة من انتشار القوات السورية بالقرب من الحدود التركية. وقال " ابلغنا الجانب السوري علما بقلقنا من هذه العملية. وبلغ عدد اللاجئين السوريين يوم امس حوالي 10.5 الف شخص، وقد ازداد عددهم اليوم". واضاف ان السلطات التركية ستقدم كل المساعدات الممكنة الى اللاجئين.

وقال داود اوغلو: "نحن سنبذل كل الجهود اللازمة لمساعدة السوريين في العودة الى وطنهم" بعد ان تزال ضرورة لجوئهم في تركيا، مشيرا الى ان انقرة تعتبر السوريين بمثابة ضيوف وليس مهاجرين.

هذا وافادت وكالة "نوفوستي" الروسية بان عدد اللاجئين السوريين الذين فروا الى تركيا بلغ يوم الجمعة 24 يونيو/حزيران، حسب معطيات السلطات التركية، حوالي 12 الف شخص، ليزداد بمقدار 1.5 الف شخص بالمقارنة مع يوم الخميس.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية