السلطات اليمنية تتهم الملحق الثقافي السابق في السفارة الايرانية بتزويد يمنيين بالاسلحة والاموال

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45649/

اتهمت السلطات اليمنية يوم 13 ابريل/نيسان المحلق الثقافي السابق بسفارة طهران بصنعاء علي محمد اصغر بتزويد يمنيين بالاسلحة والاموال بغرض إيصالها للمتمردين الحوثيين، كما اتهمته بمحاولة نشر المذهب الشيعي في اليمن .

اتهمت السلطات اليمنية يوم 13 ابريل/نيسان الملحق الثقافي السابق بسفارة طهران بصنعاء علي محمد اصغر بتزويد يمنيين بالاسلحة والاموال بغرض إيصالها للمتمردين الحوثيين، كما اتهمته بمحاولة نشر المذهب الشيعي في اليمن.

وجاءت تلك الاتهامات  خلال الجلسة الأولى لمحاكمة 4 يمنيين بتهمة التجسس لصالح إيران، حيث اتهمتهم النيابة العامة بتلقي عشرات الآلاف من الدولارات من قبل الملحق الإيراني وغيره من المسؤولين في السفارة الايرانية بهدف مساندة المتمردين الحوثيين بالمال والسلاح وتغيير التركيبة الطائفية في البلاد. وطالب ممثل المدعي العام من رئيس المحكمة إنزال عقوبة الاعدام بالمتهمين.

وجاء في قرار الاتهام ان المتهمين اليمنيين قاموا خلال الفترة من عام 1994 إلى 2009 بالاتصال غير المشروع مع من يعملون لمصلحة إيران وتلقي الدعم والتمويل والأدوات اللازمة لتنفيذ مشاريع فكرية وسياسية تخدم المصالح الإيرانية غير المشروعة في اليمن، كما اتهمتهم بالتخطيط لاستهداف وزارة الداخلية اليمنية.

من جهتهم نفى المتهمون الادعاءات المنسوبة إليهم وقالوا ان جهاز الامن القومي لفقها ضدهم وكشفوا عن تعرضهم للتعذيب، كما طالبوا بالسماح لمحاميهم تصوير ملف القضية، واعطاء هيئة الدفاع فرصة للرد على ما ورد في قرار الاتهام، وهذا ما وافق عليه قاضي المحكمة حيث تم تأجيل النظر في القضية لاسبوعين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية