مقتل 24 شخصا في اشتباكات بين الجيش ومسلحين شمال غرب باكستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40960/

لقي 24 شخصا مصرعهم يوم 23 يناير/كانون الثاني اثر اشتباكات بين القوات الحكومية الباكستانية ومسلحين قرب الحدود المتاخمة لافغانستان شمال غرب باكستان. في تطور آخر لقى 5 اشخاص مصرعهم في هجوم انتحاري على مركز للشرطة قرب مدينة تانك في شمال غرب البلاد.

لقي 24 شخصا مصرعهم يوم 23 يناير/كانون الثاني اثر اشتباكات بين القوات الحكومية الباكستانية ومسلحين قرب الحدود المتاخمة لافغانستان  شمال غرب باكستان.

وقالت مصادر حكومية باكستانية ان مسلحين هاجموا قوات للجيش الباكستاني كانت متمركزة بالقرب من نقطة تفتيش في المناطق القبلية، واسفر الهجوم  عن مقتل جنديين من القوات الحكومية، التي قامت بدورها بهجوم مضاد تم خلاله القضاء عل 22 مسلحا .

هذا وتشهد المناطق الحدودية في باكستان، هجمات مكثفة من قبل الجماعات المسلحة، التابعة لطالبان والقاعدة، وذلك على خلفية  العملية العسكرية الموسعة التي تقودها الحكومة الباكستانية منذ خريف العام المنصرم ضد  الجماعات المسلحة هناك.

وتعتبر مناطق القبائل الحدودية  في باكستان ملجأََ للجماعات الاسلامية المسلحة، والتابعة لطالبان والقاعدة، حيث تفقد الحكومة وقوات الامن الباكستانية السيطرة على تلك المناطق، على الرغم من كونها مقاطعة  تابعة فدراليا للحكومة الباكستانية.

مصرع 5 اشخاص في هجوم على مركز للشرطة في شمال غرب باكستان

في تطور آخر لقى 5 اشخاص مصرعهم في هجوم انتحاري على مركز للشرطة قرب مدينة تانك في شمال غرب البلاد. وقال مصدر في الشرطة ان الانتحاري الذي كان يقود سيارة مفخخة اصطدم بجدار مبنى يقع فية مركز الشرطة مما ادى الى مصرع 5 افغانيين بمن فيهم طفل كما اصيب 3 اشخاص آخرين بجروح.

وتشير وسائل الاعلام المحلية الى ان الهجوم نفذه ناشط في "حركة طالبان باكستان" لكن الحركة لم تعلن مسؤوليتها عن الحادث.

من جهة اخرى اعلنت وكالة "فرانس بريس" بأن متمردى طالبان باكستان  فجروا فى شمال غرب البلاد صهريجا محملا بالوقود يعود الى قوات حلف شمال الأطلسى فى أفغانستان. ونصب 15 مقاتلا كمينا للشاحنة- الصهريج خارج مدينة بيشاور وفتحوا النار عليها. وقال مصدر فى الشرطة ان المسلحين أمروا السائق بالنزول من الشاحنة قبل اطلاق النار عليها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك