ميليباند: الأمن لم يعد المحور الوحيد لتعاوننا مع العراق

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26168/

أكد دافيد ميليباند وزير خارجية بريطانيا الذي وصل في زيارة مفاجئة إلى بغداد يوم الخميس 26 فبراير/شباط ، التزام بلاده بتطوير العلاقات الاقتصادية والثقافية والتجارية مع العراق بعد أن تمكن العراقيون من تسلم مهام الأمن في بلادهم.ودعا ميليباند الشركات ورجال الأعمال البريطانيين إلى التعاون مع العراق بوصفه بلدا مفتوحا على الاستثمار.

أكد دافيد ميليباند وزير خارجية بريطانية الذي وصل في زيارة مفاجئة إلى بغداد يوم الخميس 26 فبراير/شباط ، التزام بلاده بتطوير العلاقات الاقتصادية والثقافية والتجارية مع العراق بعد أن تمكن العراقيون من تسلم الأمن في بلادهم.

وقال ميليباند :" إن علاقاتنا الآن لم تعد تحددها فقط شؤون الدفاع والأمن، وإنما اصبحت تشمل ايضاً الشؤون السياسية والاقتصادية والثقافية والتربوية. بتعبير آخر ستكون علاقاتنا علاقات تفاهم بين بلدين يتمتعان بالسيادة وهما حقاً شريكان فعليان يرغبان في العمل سوية".

ودعا وزير الخارجية البريطاني الشركات ورجال الأعمال البريطانيين إلى التعاون مع العراق بوصفه بلدا مفتوحا على الاستثمار.

وسيجري ميليبند في أثناء زيارته مباحثات مع نوري المالكي رئيس وزراء العراق وغيره من المسئولين العراقيين.

كما أن وزير الخارجية البريطاني حسب الانباء يعتزم التوجه يوم الجمعة 27 فبراير/شباط الى مدينة البصرة في جنوب العراق حيث ترابط القوات البريطانية العاملة ضمن التحالف الدولي في العراق.

علما انها المرة الثانية التي يزور فيها مبعوث لندن العاصمة العراقية . فقد زارها في المرة الاولى في ابريل/نيسان عام 2008 .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)