بوادر عودة الدفء إلى العلاقة بين الرياض ودمشق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25761/

تلقى الرئيس السوري بشار الاسد يوم 15 فبراير/شباط رسالة شفوية من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، يدعوه فيها الى زيادة التنسيق والتشاور بين البلدين فيما يتعلق باخر التطورات في المنطقة.

تلقى الرئيس السوري بشار الاسد يوم 15 فبراير/شباط رسالة شفوية من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، يدعوه فيها الى زيادة التنسيق والتشاور بين البلدين فيما يتعلق باخر التطورات في المنطقة.
ونقل الرسالة الامير مقرن بن عبد العزيز ال سعود المبعوث الخاص لخادم الحرمين الشريفين، وتضمنت مقترحات بضرورة تحسين العلاقات الثنائية بين البلدين التي كانت ولفترة طويلة على طرفي نقيض في معظم القضايا الرئيسة في العالم العربي.

وافادت مراسلة "روسيا اليوم" في دمشق عبر الهاتف "ان المراقبين يرون في هذه الزيارة اول تدشين فعلي للمصالحة التي تمت بشكل مبدئي بين العاهل السعودي والرئيس السوري في الكويت، وانها لم تكن مصالحة عابرة فقط امام عدسات الكاميرات لتبادل المجاملات والمصافحات، بل ان هذه الزيارة تأتي لاستكمال ما بدأ  ولاثبات جدية هذه المصالحة...".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية