أقوال الصحف الروسية ليوم 20 مايو/ أيار

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14974/

ذكرت صحيفة "روسيسكايا غازيتا" أن الخطّة الوطنية للتصدي للفساد، التي أعلن عنها  الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أمس، تتوزع على ثلاثة اتجاهات: الأول، ويشمل اختبار مشاريع القوانين الموجهة ضدّ الفساد. والثاني، يقضي بتحقيق الظروف المناسبة للموظفين الحكوميين، وذلك بدفع الرواتب العالية ورفع مستوى الضمان الإجتماعي، مما يجعل من تلقي الرشوة أمراً لا فائدة منه.
والثالث، يتناول التثقيف القانوني والرقابة الشعبية على موظفي  الأجهزة الحكومية. ونقلت الصحيفة عن الرئيس ميدفيديف قوله، "إن من البديهي أن الفساد، يُمثّل تهديداً لأي دولة. إنه يؤدي إلى تعفن الوسط العملي وانخفاض قابلية فعل الدولة، مما يؤثر على سمعتها وهيبتها. لكن الأهم من ذلك كلّه، هو أن الفساد يقوّض ثقة المواطن بالسلطة".
وأكد الرئيس أن الحديث يدور حول إنشاء مقياس للتعامل مع الفساد، معمولٍ به في المجتمعات المتطورة، كي لا يصبح تلقي الرشوة أمراً مخيفاً، بل لأن الإقدام على هذا العمل، يؤدي إلى تحطيم المنصب برمَّته.

تناولت صحيفة "إزفستيا" أصداء فوز روسيا في مباراة الهوكي على الحياة في موسكو، وتحدثت عن البهجة العارمة التي عاشتها العاصمة الروسية ليلاً، إثر إحراز المنتخب الروسي، بطولة العالم في الهوكي في كندا.
وقالت الصحيفة إن الآلاف من الناس، ممن غمرتهم السعادة، خرجوا إلى الشوارع، ليُحوّلوا موسكو العتيقة إلى احتفال كرنفالي عظيم.
وبمحاذاة جدران الكرملين تقريباً، وقف الناس مهلّلين وملوّحين بالأعلام الروسية الكبيرة، ومنتشين بأنخاب الشمبانيا.
لقد تآخوا جميعاً وتبادلوا التهاني والقبلات، ونصبوا حلقات الرقص والغناء، وأنشدوا النشيد الوطني.
وتختم الصحيفة بالقول، إن هذا لم يكن ببساطة فوزاً ببطولة الهوكي... لقد كان أيضاً عيداً للوحدة الوطنية.

رأت صحيفة "ترود" أن روسيا باتت تتعود على الإنتصار. وعدَّدتْ الصحيفة الإنتصارات المتتالية للرياضيين الروس، مِن لاعبي كرة القدم والتنس وكرة السلة، والهوكي خلال المباريات العالمية، وذلك بعد اختيار مدينة سوتشي في حزيران/يونيو العام الماضي، عاصمةً للألعاب الأولمبية عام2014. وأضافت الصحيفة، أن الجيل الرياضي الروسي، يدرك جيداً، أن الإنتصار في المسابقات العالمية، ضروريٌّ لتأكيد سمعة وهيبة الدولة وإحترام المشجعين. ولا مجال للشك هنا، أن الذي يدفع أيضاً باللاعبين الروس نحو تحقيق الإنتصارات على الساحات الرياضية الدولية، هو الشعور الوطني لديهم.

تتوقع صحيفة "نوفييه إزفستيا" بأن تصبح تجارة ماء الشرب، أكثر ربحاً في القرن الراهن من تجارة النفط. ووفقاً لمعلومات الأمم المتحدة، فإن حوالي مليار إنسان من سكان الأرض الآن يعانون من صعوبات في الحصول على ماء الشرب. وأضافت الصحيفة، أن هذه الأزمة في تفاقم مستمر في دول إفريقيا وآسيا والشرق الأوسط. وفي هذا المجال، تحاول الولايات المتحدة الأمريكية استباق الزمن.
فبالإضافة إلى برنامج الحفاظ على نوعية ماء الشرب في أراضيها، تعهدت أمريكا بتقديم المساعدة إلى دول العالم، التي تعاني من شحّة  الماء. وفي نفس الوقت، أصبحت تجارة ماء الشرب المستخرجة من البحيرات الكبيرة في أمريكا، مادةً رابحةً للأمريكيين.

كشفت صحيفة "موسكوفكي كومسموليتس" عن أن أحد البنوك التجارية الكبرى في مصر، والذي بقي اسمه سراً حتى الآن، يعتزم افتتاحَ فرعٍ له في روسيا.
وأشارت إلى أن الجانبين، الروسي والمصري، وقّعا مذكرةً، حول تشكيل مجموعةِ عملٍ روسيةٍ مصرية في مجال التعاون المصرفي المشترك، وأخرى حول التعاون بين المصرفين المركزيين الروسي والمصري، في مجال الرقابة المصرفية.

تحدثت صحيفة "غازيتا" في مقال لها عن الموت المفاجىء للشاعرة الروسية، ريما كازاكوفا، عن عمر ناهز السادسة والسبعين عاماً. وقالت، إنها الأديبة، التي لا يُمكن تصوّرُ حقبةِ الأدب السوفييتي بدونها.
وأضافت أن الإعتراف الكبير والشامل بكازاكوفا، لم يكن مردّه صدق إبداعها فحسب، بل ذاك الجرْس الموسيقي في أشعارها، وهو ما دعا إلى تحويل العديد من قصائدها إلى أغانٍ، رافقتها الموسيقى الراقية. لقد أبدعتْ ريشةُ الشاعرة ريما كازاكوفا، مهتديةً بأفضل التقاليد الفولكلورية وأناشيد المدن والشعر الوطني الغنائي للقرن العشرين، فخلّفت بذلك وراءها أكثر من عشرين ديوان شعري.

وإلى أقوال الصحف الروسية حول الأحداث الإقتصادية المحلية والعالمية:
نستهلها من صحيفة "كوميرسانت" التي نشرت مقالا تحت عنوان "المشاريع الوطنية و "القروض المتأخرة" قالت فيه إن بناء مشاريع "الإسكان بأسعار ميسرة" ، والتي كانت تحت اشراف الرئيس الحالي ديمتري مدفيديف ابان رئاسة فلاديمر بوتين للبلاد، تواجه الان صعوبات جمة في عدد من الاقاليم والمناطق الروسية، حيث تجاوزت نسبة المتخلفين عن تسديد القروض العقارية في بعض الاحيان نسبة ستة في المئة وهى اعلى من المستوى المسموح به في الاسواق المالية. وارجعت الصحيفة السبب في ذلك لارتفاع نسبة الفائدة على القروض العقارية. كما اشارت الصحيفة الى أن حجم القروض العقارية الممنوحة في العام الماضي في مقاطعة آلتاي وحدها بلغت اربعة مليارات واربعمئة مليون روبل ، وان اعادة تمويل الرهون تجاوزت فيها المليار روبل.
كتبت صحيفة "إر بي كا ديلي" تحت عنوان "مدفيديف يبدأ بمحاربة الفساد" أن اولى خطوات الرئيس الجديد دميتري مدفيديف هى اعلانه عن اعتماد تدابيرَ لمكافحة الفساد ما يعني أن على جميع الفاسدين الخوف واخذ الحيطة والحذر من الآن فصاعدا. واضافت الصحيفة أنه من الممكن أن تتحول لجنة مكافحة الفساد الى هيئة جديدة مع صلاحيات اكثر لمراقبة المسؤولين وافراد اسرهم. وتطرقت الصحيفة الى الاجتماع الذي عقده الرئيس بالامس في الكرملين والذي حضره جميع المسؤولين عن مكافحة الفساد من المدعي العام حتى المكاتب القانونية، و تمخض عنه الاعلان عن أن ديمتري مدفيديف سيرأس شخصيا لجنة مكافحة الفساد ، وأن رئيس الادارة الرئاسية سيرغي ناريشكين سيكون المنسق العام للجان الفرعية لمكافحة الفساد.

 أما صحيفة "فيدوموستي" وتحت عنوان "شركات البناء تبني الديون" قالت: إنه على الرغم من الأزمة المالية التي تعيشها الاسواق المالية، الا أن شركات البناء العقارية تمكنت من زيادة محافظ القروض لديها في عام الفين وسبعة ، باستثناء شركة "بيك" التي عملت على تخفيض حجم الديون المستحقة عليها عبر الاكتتاب العام الاولى الذي اجرته في العام الماضي، وجذبت منه حوالي تسعمئة وخمسة وعشرين مليون دولار. في حين زادت ديون شركات البناء مثل "ا اف اي" اربع مرات ، و" لينسب بيتس" حوالي ثلاث مرات، و "نظام غالس" و"مايركس" مرتين ونصف. واضافت الصحيفة أن هيكل الديون لدى هذه الشركات آخذ في التغيّر هذا العام بسبب أن البنوك الروسية بدأت تحجم عن تقديم قروض طويلة الاجل والاكتفاء بتقديم قروض قصيرة الأجل.