تسجيل مدفيديف رسمياً مرشحاً لرئاسة روسيا

دميتري ميدفيديف المرشح لرئاسةِ الدولة الروسيةدميتري ميدفيديف المرشح لرئاسةِ الدولة الروسية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/10961/

قبِلت لجنةُ الانتخابات المركزية في روسيا أوراقَ ترشيحِ ديمتري مدفيديف لرئاسةِ الدولة في الانتخاباتِ الرئاسية المُزمعِ إجراؤها مطلعَ مارس/ آذار المقبل.

قبِلت لجنةُ الانتخابات المركزية في روسيا أوراقَ ترشيحِ ديمتري مدفيديف لرئاسةِ الدولة في الانتخاباتِ الرئاسية المُزمعِ إجراؤها مطلعَ مارس/ آذار المقبل.

في وقت يجمع المراقبون على ان فرص ديمتري مدفيديف بالفوز في الانتخابات الرئاسية كبيرة، لايتوقع المحللون منعطفات حادة في الحياة الروسية السياسية، بانتهاء ولاية  فلاديمير بوتين الثانية وقبوله المبدئي بترؤس الحكومة في حال فوز مدفيديف الذي ينافسه اربعة مرشحين ليس بينهم من يتطلع جديا للفوز.

ويعكس المنحنى الشخصي للمرشح الاثير دميتري مدفيديف خلال مسيرته السياسية جنبا الى جنب مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ان النخبة الحاكمة في الكرملين تنظر الى العملية الديمقراطية على انها تكريس للاستقرار، وتجنيب روسيا الهزات الاجتماعية والاقتصادية، هذا ما أعرب عنه نائب مدير عام مركز التقنيات السياسة بوريس مكارينكو بقوله: "في واقع الأمر أن الرئيس بوتين قد رشح أحداً من زملائه لرئاسة الدولة الروسية ليس خرقاً للدستور أو انتهاكاً للديمقراطية".

وكان  دميتري مدفيديف شغل لاكثر من عامين منصب النائب الاول لرئيس الحكومة، وقبلها مدير ديوان رئاسة الجمهورية الامر الذي يدفع  بالمحللين الى الاعتقاد ان المدرسة السياسية التي تخرج منها بادارة بوتين ستجعل من عملهما المشترك في الكرملين والبيت الابيض متناغما بانسجام.

دميتري مدفيديف ليس شخصية عابرة. كما ان بوتين لايطمع في ولاية ثالثة على الرغم من ان بعض الدوائر داخل وخارج روسيا تتخيل سيناريوهات مختلفة لعودته الى رئاسة الدولة، لكن بوتين لم ولن يخرق الدستور وسيراس الحكومة ويتقاسم السلطات مع رئيس الدولة وفقا للدستور. ليس لمدفيديف طموحات خارج البرنامج الوطني الذي صاغه مع بوتين وفريق عملهما في الكرملين.

ومن المتوقع غداً الأربعاء أن يقدم كل من رئيس الوزراء الأسبق ميخائيل كاسيانوف وزعيم الحزب الديمقراطي أندريه بوغدانوف أوراق ترشيحهما.
 ومع اقتراب موعد الحملة الانتخابية فان روسيا تشهد استقرارا تعيشه منذ مطلع الالفية الثالثة، الامر الذي يعزز الاعتقاد بان انتخابات الرئاسة ستجرى بسلاسة وانسياب.