كلمة مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة عقب اتخاذ مجلس الأمن قرار الهدنة في سوريا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jwvd

دعا مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة إلى تطبيق قرار مجلس الأمن 2401، "على كل الأراضي السورية، بما فيها عفرين والأراضي التي تحتلها القوات الأمريكية وعلى الجولان السوري المحتل".

كما طالب مندوب سوريا بشار الجعفري، في كلمة أمام مجلس الأمن، عقب اتخاذ القرار، بتطبيق 29 قرارا آخر بشأن الوضع في سوريا منها 13 قرارا لمكافحة الإرهاب.

وأشار المندوب السوري إلى أن الإرهابيين المتمركزين في غوطة دمشق الشرقية استهدفوا المقر الرئيسي للهلال الأحمر العربي السوري في العاصمة السورية بعدة قذائف.

وأضاف أن أهالي دمشق يعانون بشكل حقيقي من الإرهابيين الموجودين في الغوطة، مشيرا إلى أن نداءات 8 ملايين سوري لا تصل إلى الأمانة العامة، وإلى صندوق بريد مندوبي بريطانيا، وفرنسا، بينما تصلهم نداءات الإرهابيين.

وأكد مندوب سوريا لدى الأمم المتحدة أنه يجب أن تتوقف حكومات الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، عن عقد اجتماعاتها وعن وضع خطط استراتيجية تذكر بعهد الاستعمار وتهدف لتقسيم سوريا وتغيير نظام الحكم فيها بالقوة.

وشدد الدبلوماسي السوري على أن بلاده تمارس حقا سياديا بالدفاع عن نفسها، مؤكدا أن سوريا ستستمر في مكافحة الإرهاب أينما وجد على الأرض السورية.

وأفاد الجعفري بأن الحكومة السورية تعاملت بجدية مع كل المبادرات والتزمت بها حرصا على حياة مواطنيها، مبينا أن اتفاق أستانا ألزم الجماعات المسلحة بفصل ارتباطها عن تنظيمي "داعش" و"النصرة"، وأعطى الحق للحكومة السورية بالرد على أي اعتداء.

كما صرح بأن السلطات السورية دعت المجموعات المسلحة في الغوطة الشرقية إلى إلقاء السلاح وأمنت للمدنيين ممرات خروج آمنة.

وأشار مندوب سوريا إلى أن الجماعات المسلحة في الغوطة تحتجز المدنيين كرهائن.

وعرج قائلا إن إيصال المساعدات الإنسانية يقوم على مبدأ احترام سيادة الدولة السورية.

المصدر: وكالات

ياسين بوتيتي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا