تضارب الأنباء حول دخول قوات موالية لدمشق إلى عفرين

أخبار العالم العربي

تضارب الأنباء حول دخول قوات موالية لدمشق إلى عفرين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jw69

تضاربت الأنباء بين نفي وتأكيد حول حقيقة الاتفاق بين قوات سوريا الديمقراطية والحكومة السورية ودخول قوات تابعة للجيش السوري إلى عفرين.

وبعد ورود أنباء عن قرب وصول "قوات شعبية" تابعة للجيش السوري إلى عفرين، نفى صالح مسلم الرئيس السابق لحزب "الاتحاد الديمقراطي" الكردي من برلين التوصل إلى أي اتفاق مع الحكومة السورية نتيجة مفاوضات تجري بوساطة روسية.

وأوضح مسلم أنه ليس من السهل عقد اتفاق مع الحكومة السورية، لأن "القمع من قبل الأتراك أو القمع من قبل نظام البعث" لا يشكل فرقا بالنسبة لهم.

وأعرب مسلم عن أمله في أن يحصل حزبه على دعم من الولايات المتحدة ومن أوروبا في هذا الصراع.

من جهتها نفت وحدات حماية الشعب الكردية أمس الاثنين التوصل إلى اتفاق مع دمشق لدخول القوات الحكومية إلى مقاطعة عفرين للمساعدة في صد الهجوم التركي، موضحة أنه ليس هناك اتفاق وإنما دعوة وجهتها الوحدات الكردية.

وفي هذا الصدد قال نوري محمود المتحدث باسم الوحدات الكردية لوكالة "رويترز"، "ليس هناك أي اتفاق، فقط توجد دعوة من قبلنا بأن يأتي الجيش السوري ويحمي الحدود".

إلى ذلك ذكرت وسائل الإعلام السورية الرسمية أن "قوات شعبية" ستدخل مدينة عفرين "خلال ساعات" للتصدي لأي هجوم تشنه تركيا على المدينة، سبقتها تأكيدات من قيادي في حزب الوحدة الديمقراطي الكردي شيخو بلو حول التوصل إلى اتفاق، ودخول "الجيش السوري إلى عفرين (كان مقررا أمس الاثنين) لحمايتها والدفاع عنها"، وكانت الحكومة السورية اشترطت على الأكراد تسليم أسلحتهم بالكامل مقابل الدخول إلى عفرين.

بدورها حذرت تركيا على لسان وزير خارجيتها مولود جاويش أوغلو من أن الجيش التركي سيواجه أي قوات حكومية سورية تساعد القوات الكردية في منطقة عفرين.

المصدر: وكالات 

نتاليا عبدالله 

تفعيل الخاصية

نستخدم خاصية "cookies" في موقعنا بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا