"أنصار الله" بعد قتل صالح: لا مشكلة لدينا مع المؤتمر الشعبي العام

أخبار العالم العربي

عناصر من قوات الحوثيين في صنعاء
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jkxj

أعلنت جماعة "أنصار الله" الحوثية أن "لا مشكلة" لديها مع حزب "المؤتمر الشعبي العام" بل إنها مع "الخونة الذين تماهوا مع العدوان"، في إشارة إلى زعيم الحزب القتيل، علي عبد  الله صالح.

وقال المتحدث الرسمي باسم الجماعة، محمد عبد السلام، في تصريحات نقلها موقع "المسيرة نت" الإخباري التابع للحوثيين: "المؤتمر الشعبي العام شريكنا في المجلس السياسي وفي مواجهة العدوان، وتعزيز التعاون مطلوب بشكل أكبر".

وأشار عبد السلام إلى أن "القوى الوطنية أدركت بشكل مبكر حجم المؤامرة لاستهداف الجبهة الداخلية وساهمت في إجهاضها"، لافتا إلى أن "العدوان أراد أن تطول وتتحول إلى حرب أهلية".

وأكد أن "أكبر مؤامرة أراد لها العدوان أن تطول وتتحول إلى حرب أهلية أسقطت"، زاعما في الوقت ذاته أن الإمارات هي من "أوصلت زعيم ميليشيا الخيانة إلى هذه النهاية المخزية".

وأوضح عبد السلام أن زعيم الحوثيين، عبد الملك الحوثي، كان قد "ناشد زعيم المليشيات" وللأسف ظنها ضعفا وتمادى في تكبره، مجددا تأكيده على أن صالح وعناصره "ارتكبوا جريمة كبيرة باستهداف مؤسسات الدولة وساهموا في مؤامرة خطيرة مع العدوان".

وقال المتحدث باسم "أنصار الله" إن "طيران العدوان"، أي القوات الجوية للتحالف العربي بقيادة السعودية، ساند قوات صالح "بـ50 غارة على الأرض"، معتبرا أن العدوان لن يتوقف في استهداف الشعب، فيما أضاف: "على شعبنا الصمود واليقظة لأي مؤامرات في ظل استمرار العدوان".

وفي تصريح آخر نشره على حسابه في "تويتر"، قال عبد السلام: "نحن والاخوة في حزب المؤتمر الشعبي العام قيادات سياسية واجتماعية جزء واحد في مواجهة العدوان ومواجهة التطرّف، ومعا في كافة خطواتنا السياسية والميدانية والاجتماعية ولن يؤثر ما حصل ان شاء الله على مواجهة التحديات، وما كنا نتمنى أن يحدث ما حدث من فتنة مؤسفة".

وأعلنت وزارة الداخلية التابعة لجماعة "أنصار الله" الحوثية، في وقت سابق من اليوم، أن قواتها تمكنت من قتل الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، وعدد كبير من أنصاره.

بدوره، أكد حزب "المؤتمر الشعبي العام"، الذي تزعمه صالح، مقتل الرئيس اليمني السابق.  

المصدر: المسيرة نت + تويتر

رفعت سليمان