حصار "داعش" لدير الزور يتفكك

أخبار العالم العربي

حصار الجيش السوري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j8cm

بدأت وحدات الجيش السوري القادمة لفك الحصار على مدينة دير الزور بقصف مواقع "داعش" على جبل الثردة جنوبي مطار المدينة المحاصر، ما تسبب بخسار كبيرة في صفوف التنظيم.

وسيطر الجيش السوري على بلدة الشولا على طريق كباجب – دير الزور التي تبعد نحو 22 كم عن منطقة دوار البانوراما، فيما رفع العلم السوري فوق مقبرة النصارى.

وذكرت شبكة الإعلام الحربي السوري أن القوات القادمة لفك الحصار عن دير الزور باتت تلتقي ناريا مع القوات داخل المدينة، إذ ترصد  قوات الجيش الموجودة في محيط الفوج 137 القوات القادمة باتجاهها من الجهة الجنوبية الغربية للمدينة. وتتهيأ القوات المحاصرة لاستقبال الوحدات القادمة، وتفكك الألغام التي سبق للجيش أن زرعها في محيط الفوج.

وذكر التلفزيون السوري الرسمي أن الجيش السوري وحلفاءه باتوا على بعد أقل من 3 كيلومترات لفك حصار "داعش" عن المدينة وقاعدتها العسكرية.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت أن الجيش السوري حقق نجاحات مهمة في هجومه على مواقع تنظيم "داعش" بريف دير الزور.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن مجموعة القوات الحكومية بقيادة الجنرال سهيل الحسن، والعاملة في ريف الرقة الجنوبي، تمكنت خلال الساعات الـ24 الماضية، من التقدم على مسافة 8 كم، وسيطرت على تلين استراتيجيين.

أما وحدات الجيش السوري التي تتقدم على محور آخر من جهة مدينة السخنة،  فتمكنت من طرد الإرهابيين من مواقعهم على طريق تدمر -دير الزور، ووصلت إلى تخوم بلدة كباجب في ريف دير الزور الغربي.

ولدعم  تقدم القوات السورية الحكومية باتجاه دير الزور،  قامت طائرات مجموعة القوات الجوية والفضائية الروسية في سوريا بأكثر من 80 طلعة قتالية. وأوضح البيان أن الغارات الجوية الروسية على مواقع الإرهابيين أسفرت عن تدمير دبابتين و3 عربات لنقل المشاة وأكثر من 10 سيارات رباعية الدفع مزودة بأسلحة ثقيلة، فيما بلغت خسائر المسلحين ما يربو عن 70 قتيلا وجريحا.

وشددت الوزارة على أن قهر قوات "داعش" في ريف دير الزور ورفع الحصار عن المدينة سيشكل هزيمة استراتيجية للتنظيم الإرهابي في أراضي سوريا.

المصدر: وكالات

أوكسانا شفانديوك