باريس تتنصل من ارتكابها مجزرة الموصل

أخبار العالم العربي

باريس تتنصل من ارتكابها مجزرة الموصلرجال إنقاذ في الموصل بعد الضربة الجوية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/io21

أكدت هيئة الأركان الفرنسية أن مقاتلاتها نفذت غارات على مدينة الموصل في 17 مارس نافية أن تكون استهدفت المنطقة التي قتل فيها عدد كبير من المدنيين.

وقال باتريك شتايغر، المتحدث باسم هيئة الأركان الفرنسية، الخميس، إن اليوم المذكور شهد "ضربات متتالية" للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة على المدينة، مبينا أنه تم التحكم في قوة القنابل من أجل "الحد قدر الإمكان من الخطر على المدنيين".

وأوضح شتايغر أن هناك احتمالين تجري دراستهما لتوضيح ما حصل، وهما انفجار قنبلة أو اعتداء متعمد من تنظيم "داعش.. أحد الاحتمالين قيد التحقيق.. وكذلك سلسلة أحداث وقعت نتيجة سقوط قنبلة على هدف يحوي متفجرات أو وقودا".

وأضاف أن الاحتمال "الآخر، وهو مرجح أكثر للأسف، أن داعش لا يتردد فقط في استخدام المدنيين دروعا بشرية، بل أيضا في تقديمهم ضحايا، أي تفجير سيارة مفخخة وسط المدنيين في وقت استهدفت ضربة لتوها مكانا مجاورا".

المصدر: أ ف ب

إياد قاسم

الأزمة اليمنية