بارزاني يطلب من البيشمركة ضبط الأوضاع في سنجار

أخبار العالم العربي

بارزاني يطلب من البيشمركة ضبط الأوضاع في سنجارمسعود بارزاني
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ikj3

أوعز رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني السبت 4 مارس/آذار، إلى وزارة البيشمركة في الإقليم باتخاذ الإجراءات الضرورية للسيطرة على الأوضاع في سنجار دون تفاقمها.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة إقليم كردستان أوميد صباح إن بارزاني أعرب عن حزنه الشديد تجاه تلك الأحداث، مطالبا "جميع الأطراف أن يعلموا أن مؤسسات إقليم كردستان هي المعنية فقط بإدارة الإقليم، وفي الوقت ذاته لا يسمح لأي طرف بالتدخل في الشؤون الداخلية للإقليم وعرقلة تحركات قوات البيشمركة".

وكانت اشتباكات اندلعت الجمعة في منطقة خانصور التابعة لمدينة سنجار شمال غرب العراق، بين قوات "وحدات حماية سنجار" العراقية (المدعومة من حزب العمال الكردستاني) وقوات البيشمركة السورية (المقربة من الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة بارزاني)، أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى من الطرفين.

واندلعت الاشتباكات بعد أن انتشرت قوة البيشمركة السورية داخل العراق قرب الحدود السورية الخميس لتسيطر على أراض خاضعة لسيطرة "وحدات حماية سنجار".

وأصدرت الوحدات بيانا بشأن المواجهات أكدت فيه مقتل 7 من عناصرها في سنجار بالإضافة إلى إصابة 20 مسلحا آخرين.

من جهته، صرح قادر شيخ ممي القائد في قوات البيشمركة السورية أو ما يسمى "بيشمركة روج آفا"، أن قواته متمركزة الآن قرب خانصور، مضيفا لشبكة "رووداو"، أن "الأوضاع مستقرة بالكامل ولاتوجد اشتباكات ولا مباحثات سلام بيننا وبين وحدات حماية سنجار".

ولم تعلن البيشمركة السورية، التي دربتها البيشمركة العراقية، بعد عن حصيلة رسمية للضحايا، فيما تشير بيانات غير رسمية إلى إصابة 4 من مسلحيها.

وتتكون قوة "بيشمركة روج آفا" من أكراد سوريين، وشكلت ودربت في العراق بدعم من بارزاني الذي يتمتع بعلاقات جيدة مع تركيا، التي تعد بدورها حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية.

وتخوض تركيا حربا منذ عقود ضد "العمال الكردستاني"، الذي تمركز في سنجار بعد أن ساعد الأقلية الإيزيدية في العراق حين اجتاح تنظيم "داعش" المنطقة في 2014، ليساعد بعد ذلك في تشكيل "وحدات حماية سنجار".

المصدر: وكالات

علي جعفر