بسبب التطبيع و"حقل الحمادة".. أغلبية "الأعلى للدولة" في ليبيا تقاطع جلساته

أخبار العالم العربي

بسبب التطبيع و
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wpjy

قررت أغلبية أعضاء المجلس الأعلى للدولة في ليبيا مقاطعة جلساته بحجة تفرد رئيسه محمد تكالة بالقرارات، وعدم اتخاذ مواقف صارمة مع الحكومة في ملف التطبيع وملف صفقة حقل الحمادة النفطي.

وقالت الغالبية في بيان إنه في الجلسة الـ94 للمجلس والمقرر انعقادها اليوم الاثنين 1 يناير 2024، قاطعت الأغلبية من السادة الأعضاء هذه الجلسة رفضا لتفرد رئيس المجلس بالقرارات، واستمراره في تجاوز اللائحة الداخلية ومحاولة جر المجلس ليكون صدى صوت للحكومة.

بسبب التطبيع وأغلبية أعضاء المجلس الأعلى للدولة في ليبيا تقاطع جلساته

وأضاف البيان: "تجلى ذلك بوضوح في موقفه تجاه محاولات الحكومة للتطبيع مع الكيان الصهيوني وكذلك موقفه من صفقة حقل الحمادة النفطي ضاربا بعرض الحائط دور المجلس التشريعي والاستشاري والرقابي عليها".

وأردف: "نتيجة لهذه المقاطعة انعدم توفر النصاب الصحيح للجلسة".

واختتم البيان بأن تنسيقية الكتل تنبه رئيس المجلس إلى ضرورة احترام اللائحة الداخلية باعتبارها الفيصل في إدارة المجلس، مؤكدة أن هناك فرصة للتدارك والتصحيح وتحكيم صوت العقل والحكمة.

يشار إلى أن تكالة فاز برئاسة المجلس الأعلى للدولة في ليبيا في أغسطس الماضي بحصوله على 67 صوتا في جولة الإعادة مع منافسه خالد المشري الذي حصل على 62 صوتا.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا