موسكو عن أحداث الحسكة: أمريكا والسلطات الكردية عاجزون عن ضمان أمن شمال شرق سوريا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/s9j3

أعلنت الخارجية الروسية أن الاضطرابات الأمنية الأخيرة التي شهدتها مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا تشير إلى عجز الولايات المتحدة والسلطات الكردية عن ضمان الأمن في هذه المنطقة.

وصرح نائب مدير إدارة الإعلام والصحافة في الخارجية الروسية، أليكسي زايتسيف، أثناء إحاطة صحفية اليوم الخميس، في معرض تعليقه على هجوم تنظيم "داعش" الأخير على سجن الصناعة في الحسكة: "من الواضح أن الأمريكيين والسلطات الكردية المحلية عاجزون عن تحقيق أهداف ضمان الأمن على نحو راسخ في الأراضي الخاضعة لسيطرتهما في شمال شرقي سوريا".

وتابع: "نؤكد مجددا موقفنا القاضي بضرورة الاحترام التام لسيادة سوريا ووحدة أراضيها واستعادة سيطرة السلطات الشرعية على كافة أراضي البلاد بعد انسحاب القوات الأجنبية المنتشرة في سوريا بشكل غير قانوني".

وأعرب المسؤول عن قناعة روسيا التامة بأن هذه هي الطريقة الوحيدة نحو استئصال الإرهاب الدولي في سوريا وضمان الأمن والاستقرار في هذا البلد وحوله على نحو مستدام.

وأعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" ذات الأغلبية الكردية والمدعومة من التحالف الدولي أمس عن استعادتها السيطرة على سجن الثانوية الصناعة في الحسكة الذي يضم عدة آلاف من العناصر المحتجزين في تنظيم "داعش".

وشهد حي غويران الذي يقع فيه سجن الصناعة في الأيام الأخيرة اشتباكات عنيفة، بعد أن هاجمت خلايا "داعشية" السجن وسيطرت عليه، ما يعد أكبر عملية للتنظيم الإرهابي منذ عام 2019.

واستقدمت "قسد" في الأيام الأخيرة تعزيزات إلى الحسكة لمواجهة "الدواعش" الذين تحصنوا داخل السجن ومحيطه، وتسلل بعضهم إلى أحياء أخرى من المدينة.

ويضم سجن الصناعة نحو 3.5 ألف سجين ويعد أكبر سجن لعناصر التنظيم في العالم.

المصدر: "تاس"

الأزمة اليمنية
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا