الجزائر.. وفاة وزير البريد السابق في السجن

أخبار العالم العربي

الجزائر.. وفاة وزير البريد السابق في السجن
مقر المحكمة العليا في الجزائر العاصمة - أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/oc5t

أفاد مراسلنا في الجزائر، اليوم السبت، بوفاة الوزير السابق موسى بن حمادي في سجن الحراش بعد أن دخل في غيبوبة منذ أمس الأول.

ولم تصدر وزارة العدل (الجهة المكلفة بوضع السجناء) أي بيان حول الوفاة، لكن مواقع محلية تداولت الخبر على نطاق واسع ودون توضيحات أوفى، بينما أكد تلفزيون "الحياة" أن الوزير السابق توفي بفيروس كورونا المستجد.

ولد موسى بن حمادي، عام 1953 في رأس الوادي في برج بوعريريج، وهو باحث وسياسي جزائري، متخصص في تكنولوجيات الإعلام والاتصالات، وشغل منصب أستاذ في الإعلام الآلي بجامعة هواري بومدين، ويعتبر أول من أدخل الإنترنيت إلى الجزائر.

وأودع مستشار المحكمة العليا، الأربعاء الماضي، وزير البريد وتكنولوجيات الإعلام السابق بن حمادي الحبس المؤقت بالحراش في قضايا فساد في سبتمبر عام 2019.

ومثل بن حمادي أمام المحكمة العليا، في إطار تحقيقات في الفساد بعد تحويل ملفه من مجلس قضاء الجزائر مطلع شهر أغسطس الماضي.

وبن حمادي هو شقيق مالك شركة "كوندور"، عبد الرحمن بن حمادي، والذي سجن شهر أغسطس الماضي مع اثنين من أخوته، إلى جانب قضايا تتعلق بشركة "موبيليس".

ووجهت المحكمة للمذكورين عدة تهم هي تبييض الأموال وتحويل ممتلكات ناتجة عن عائدات إجرامية، تبديد واستعمال أموال البنك بصفة منافية للقوانين، وتحريض موظفين عموميين على استغلال نفوذهم بهدف الحصول على مزايا غير مستحقة، وكذلك تهم تتعلق بتمويل خفي للأحزاب السياسية.

ووجهت لهم كذلك، تهم تتعلق بالاستفادة من سلطة وتأثير أعوان الدولة أثناء إبرام العقود والصفقات من أجل الزيادة في الأسعار والتعديل لصالحهم في نوعية المواد والخدمات والتموين، وإساءة استغلال الوظيفة، وتبديد أموال عمومية.

المصدر: "وكالات"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا