ماس لنتنياهو: الضم قد يؤدي إلى العقوبات والاعتراف بفلسطين

أخبار العالم العربي

ماس لنتنياهو: الضم قد يؤدي إلى العقوبات والاعتراف بفلسطين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/o2mq

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من عواقب تنفيذ خطة ضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة.

وحسب صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، فإن ماس أبلغ نتنياهو اليوم الأربعاء، بأن دولا في الاتحاد الأوروبي قد تفرض عقوبات على إسرائيل وتعترف رسميا بدولة فلسطين في حال مضي الحكومة الإسرائيلية قدما بخطط ضم الأراضي.

وأشار ماس خلال اللقاء مع نتنياهو إلى أن ألمانيا لا تؤيد اتخاذ إجراءات عقابية ضد إسرائيل، لكن دولا أخرى تدفع بالاتحاد الأوروبي بهذا الاتجاه.

من جانبه، قال نتنياهو لماس إن أي "خطة واقعية يجب أن تعترف بواقع الاستيطان الإسرائيلي وألا تعزز الوهم بطرد الناس من بيوتهم"، حسبما جاء في بيان صادر عن مكتب نتنياهو.

ومع أن البيان لم يتضمن أي ذكر لخطة الضم، وأشير فيه إلى أن نتنياهو تحدث عن "المصالح الحيوية" الإسرائيلية، بما فيها "السيطرة التامة على الأمن" بالضفة الغربية.

كما أشار البيان إلى أن الجانبين ناقشا التداعيات الاقتصادية لوباء فيروس كورونا والقضايا الإقليمية، وأن نتنياهو شدد على "ضرورة زيادة الضغط على النظام الإيراني من أجل وقف برنامجه النووي".

يذكر أن الاتحاد الأوروبي انتقد الخطة الإسرائيلية لضم أجزاء من الضفة الغربية، والتي من المتوقع أن تبدأ إسرائيل بتفعيلها في 1 يوليو المقبل.

ومن المرتقب أن يلتقي هايكو ماس في وقت لاحق مسؤولين أردنيين وفلسطينيين خلال جولته في المنطقة، التي توجه في إطارها إلى العاصمة الأردنية عمان بعد اختتام زيارة لإسرائيل.

المصدر: رويترز، وسائل إعلام إسرائيلية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا