الرئاسة اللبنانية ردا على رؤساء الحكومات السابقين: التشاور لا يخرق الدستور

أخبار العالم العربي

الرئاسة اللبنانية ردا على رؤساء الحكومات السابقين: التشاور لا يخرق الدستور
الرئيس اللبناني ميشال عون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mu2z

نفت الرئاسة اللبنانية، اليوم الأربعاء، أن يكون الرئيس ميشال عون، قد انتهك الدستور في المشاورات التي يجريها للتوافق على تشكيل حكومة جديدة.

وقال مكتب الإعلام في الرئاسة اللبنانية، في بيان، إن "التشاور الذي أجراه رئيس الجمهورية لا يشكل خرقا للدستور ولا انتهاكا لاتفاق الطائف، لا بنصه ولا بروحه، لا سيما وأن الدستور المنبثق عن هذا الاتفاق لا يحدد مهلة زمنية لإجراء الاستشارات النيابية الملزمة، كما لا يحدد مهلة للرئيس المكلف حتى ينجز تشكيل الحكومة".

كما أشار بيان الرئاسة إلى أنه "لو أدرك الرؤساء السابقون للحكومة ما كان سيترتب على الإسراع في إجراء الاستشارات النيابية الملزمة من انعكاسات سلبية على الوضع العام وعلى الوحدة الوطنية، لما أصدروا البيان وما تضمنه من مغالطات وكانوا أدركوا صوابية القرار الذي اتخذه الرئيس عون".

وأضاف البيان أن "رئيس الجمهورية، هدف من خلال الإفساح في المجال أمام المشاورات بين الكتل النيابية، إلى تأمين تأييد واسع للرئيس المكلف، ما يسهل عليه تشكيل الحكومة وذلك في ضوء التجارب المؤلمة التي حصلت في أيام أصحاب الدولة الذين أصدروا البيان اليوم".

ويأتي بيان الرئاسة في إطار الرد على بيان أصدره رؤساء الحكومة السابقين، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، والذي تضمن هجوما عنيفا على عون على خلفية ما اعتبروه "اعتداء على موقع رئيس الوزراء في البلاد وأن ما يجري يشكل خرقا للدستور بخصوص اختيار رئيس الحكومة وانتهاكا لاتفاق الطائف".

المصدر: وكالات 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

أسرار بوتين.. الكشف عن وثائق أرشيفية سرية وصور نادرة