يوسف ستالين القائد العام للقوات المسلحة السوفيتية إبان الحرب مع النازيين

موسوعة RT

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hbk1

حكم يوسف ستالين أكبر دولة في العالم لمدة 31 سنة. ولا تزال الحقبة الستالينية بعد مرور أكثر من نصف قرن على نهايتها تثير الكثير من الجدل في المجتمع الروسي ولا تحظى بتقييم قاطع.

ولد يوسف ستالين في 21 من ديسمبر/كانون أول عام 1879 في جورجيا لوالدين تحدرا من عائلة فلاحين أقنان جورجية. وعند بلوغه الـ 15 من عمره، إتصل ستالين بالحلقات الماركسية السرية واخذ يتردد إلى مكتبة عامة كان يرتادها بعض الشبان الرادكاليين. وبعد 4 سنوات إنضم إلى المنظمة الإشتراكية الأولى في جورجيا، وفي تلك الفترة بدأ بقراءة المؤلفات والكتابات الأولى للينين.

إنتظم ستالين ولفترة 10 سنوات في العمل السياسي السري وتعرض للاعتقال والابعاد اكثر من مرة. ومنذ ظهور الخلايا الأولى للحزب البلشفي وحتى إنتصار ثورة أوكتوبر عام 1917 كان ستالين نصيرا مواليا للخط السياسي الذي أرساه لينين.

بعد وفاة لينين، تمكن ستالين من حسم الصراع الداخلي لصالحه واصبح القائد الاوحد للحزب في مطلع الثلاثينات، لتبدأ مرحلة نوعية جديدة من حياة الدولة السوفيتية الفتية. وان كان يختلف المؤرخون على كيفية تقييمها الا ان الجميع يتفق على انها تركت بصماتها على مصير الاتحاد السوفيتي لاحقا. لقد اتبع ستالين في اعوام الثلاثينيات سياسة القمع الشديد في داخل البلاد  والتي اقترنت باعتقال واعدام ونفي الآف الناس - من اعضاء القيادة العليا للحزب والجنرالات الى العمال والفلاحين البسطاء ورجال الدين. ولم يكن اي احد في البلاد بمنأى عن اعمال القمع الستالينية. واستمر القمع بعد الحرب العالمية الثانية ايضا.

يوسف ستالين القائد العام للقوات المسلحة السوفيتية إبان الحرب مع النازيين  

حاول ستالين قدر الامكان تأجيل موعد المواجهة مع ألمانيا النازية، إلا ان هتلر، حتى بعد توقيع اتفاقية عدم اعتداء بين الاتحاد السوفيتي وألمانيا النازية بعامين، قام بغزو الاتحاد السوفيتي وتمكّن من احراز انتصارات عسكرية في بداية الغزو. وتولى ستالين منصب القائد العام للقوات المسلحة السوفيتية  ورئيس مجلس الدفاع في أول أيام الحرب. ومكنت صلابة ستالين بصفته قائدا للجيش والأسطول وبسالة المقاتلين في الجيش الاحمر شعوب الاتحاد السوفيتي من تحقيق النصر التام على جيوش هتلر في 9 مايو/ايار عام 1945 .

وفي الأول من مارس/اذار عام 1953 تدهورت حالة ستالين الصحية وتوفي بعدها بأربعة أيام، وقد هزت وفاة ستالين العالم أجمع. قال فيه خصمه  الايديولوجي، أحد أهم الزعماءِ في التاريخ البريطاني والعالمي الحديث ونستون تشرشل: "كان ستالين رجلاً ذا طاقة عالية وقوة إرادة لا تقهر... لم أستطع أنا الذي تربيت في البرلمان البريطاني أن أرفض له شيئاً".

ان ستالين كان بالنسبة الى غالبية السوفيتيين بمثابة الاله ولهذا كانت وفاته في 5 مارس/آذار عام 1953 بمثابة مصاب جللٍ لهم . وما زال الجدل يدور في روسيا حتى الآن حول شخصية ستالين ودوره في بناء الاتحاد السوفيتي وانتصاره على الفاشية ، لكن قلائل يريدون حقا عودة فترة القمع الستالينية.

المصدر: "RT"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

لماذا لا يستطيع البشر القضاء على السرطان؟