غفوة بعد الظهيرة قد تساعدك على فقدان الوزن!

الصحة

غفوة بعد الظهيرة قد تساعدك على فقدان الوزن!كيف يمكن لاستراحة صغيرة بعد الظهر أن تساعدك على فقدان الوزن؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/l1lq

إذا كنت تحاول إنقاص وزنك، فقد يساعدك الحصول على غفوة في فترة ما بعد الظهر على نقصان الوزن.

وكشفت دراسة جديدة أن الناس يحرقون سعرات حرارية أكثر أثناء الراحة في فترة ما بعد الظهر أكثر مما يحرقونها في الصباح.

ووجد الباحثون من كلية الطب بجامعة هارفارد أن 10% من السعرات الحرارية تحترق في وقت متأخر من فترة ما بعد الظهر والمساء مقارنة مع الصباح الباكر.

وقالت كيرسي مارجا زيتينغ، التي قادت الدراسة، إن النتائج التي توصلت إليها كانت مفاجئة لها ولفريقها.

وتتبع الباحثون سبعة أشخاص في مختبر خاص دون أن يكون لديهم أي أدلة حول الوقت، لا عن طريق النوافذ أو الساعات أو الهواتف أو الإنترنت، وتم تعيين وقت الذهاب إلى الفراش والاستيقاظ لكل مشارك على حدة، ومن ثم تم تعديل تلك الأوقات في وقت لاحق من الدراسة، لمدة ثلاثة أسابيع.

وأدى ذلك إلى خروج الساعة الداخلية للجسم عن نظامها الاعتيادي، حتى يتمكن الباحثون من قياس معدل الأيض في جميع الأوقات البيولوجية المختلفة في اليوم، وفقا للمؤلفة المشاركة في الدراسة، جين دوفي.

وأظهرت النتائج النهائية أن استهلاك الطاقة أثناء الراحة كان أدنى في الصباح الباكر، وكانت مستوياته أعلى في وقت متأخر من فترة ما بعد الظهر.

ويقول الباحثون إن النتائج التي توصلوا إليها تعزز أيضا الدور الهام للساعة البيولوجية في عملية التمثيل الغذائي.

وتوضح دوفي أن الحصول على استراحة بعد تناول الطعام أثر على مقدار الطاقة التي يتم حرقها أو تخزينها على شكل دهون.

وأشارت إلى أن "انتظام العادات اليومية مثل الأكل والنوم مهم جدا للصحة العامة، وسيدرس الباحثون الآن كيفية اختلاف الشهية واستجابة الجسم للغذاء مع الساعة البيولوجية.

المصدر: ميرور

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مباشر.. مظاهرات عمالية ضخمة في تونس احتجاجا على تجميد رفع الأجور