رحلة جوية تواصل مسارها رغم الخطر المحدق بركابها

متفرقات

رحلة جوية تواصل مسارها رغم الخطر المحدق بركابها
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k1bn

فتحت شركة الخطوط الجوية الفرنسية تحقيقا رسميا بعد أن انفتح ثقب ضخم في مقصورة إحدى طائراتها خلال رحلة داخلية.

ووقعت الحادثة في منتصف الرحلة بين باريس وأوريلاك، على متن الخطوط الجوية الفرنسية "هوب"، الأحد 25 مارس، والتي انطلقت من مطار أورلي حاملة على متنها 48 راكبا.

وعلى الرغم من الأضرار التي لحقت بالطائرة "ATR 42" إلا أنها أكملت رحلتها إلى أوريلاك، في جنوب فرنسا، وهبطت في المطار حوالي الساعة 9:30 صباحا بالتوقيت المحلي، وفقا لتقرير "France 3".

وتظهر صور فوتوغرافية لطائرة الركاب، نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، المدى الكامل للضرر، وقالت ليدي ريبيس، الصحفية بموقع "France 3": "لقد كنا خائفين للغاية، كنت على متن الرحلة برفقة أطفالي، وغفوت إلا أنني استيقظت على أصوات صاخبة"، وتابعت قائلة إن "المضيفة أوضحت لنا أنه لا يوجد ما يدعو للقلق، ثم أخبرنا الطيار أن الطائرة ربما تضررت، حيث أن هناك العديد من الطيور المهاجرة في هذا الوقت من السنة، وقد تم طمأنة الركاب من قبل طاقم الرحلة".

ولم يكتشف الركاب حجم الثقب الذي لحق بالطائرة إلا بعد نزولها في المطار، حيث أشارت ريبيس إلى أنه "أمر مثير للإعجاب عندما ندرك أننا سافرنا نصف الرحلة مع وجود ثقب كهذا على متن الطائرة".

وبحسب الشركة، فإنه يجري التحقيق في ملابسات الحادث، لمعرفة السبب الحقيقي في وقوع الثقب بالجزء العلوي من الطائرة.

المصدر: RT

فادية سنداسني

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

النسخة الألمانية.. السترات الصفراء تشل حركة القطارات