الكهرباء تصعق أمريكيا في أثناء نومه بجانب هاتفه

متفرقات

الكهرباء تصعق أمريكيا في أثناء نومه بجانب هاتفهالكهرباء تصعق أمريكيا في أثناء نومه بجانب هاتفه
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ioh6

يتبع العديد من الأشخاص عادة سيئة بوضع الهاتف الذكي إلى جانبهم في أثناء النوم، وهو الأمر الذي أدى إلى صدمة، وايلي ديي، بالكهرباء بسبب سلك الشحن.

وتعرض، وايلي، البالغ من العمر 32 عاما، ويقيم في هتسفيل بالولايات المتحدة، لحادث غريب أسفر عن تكهربه بسبب وضع هاتف آيفون على السرير بجانبه أثناء نومه، حيث استيقظ في صباح اليوم التالي، وكان يرتدي قلادة في رقبته وُصلت بالكهرباء فجأة، بسبب شريط الشحن الموصل بهاتفه.

وقال وايلي، في حديث مع صحيفة واشنطن بوست: "لقد أصابتني الكهرباء وألقتني على الأرض ولم أشعر بأي شيء للحظات، حيث شعرت أن جسدي مخدر تماما، مع كثير من الضغط حول رقبتي".

وأوضح وايلي أن رؤيته بدأت تتلاشى، مع رؤية اللونين الأسود والرمادي، حيث قام بالصراخ مناديا أقاربه، حتى جاءت ابنة أخيه وتمكنا من نزع قلادته.

وقالت ابنة أخيه، لقد كان يخرج الدخان من سلك الشحن في تلك اللحظة، كما تعرض قميص، وايلي، للحرق مع وجود ثقب صغير، وأحرقت القلادة عنقه ويديه عندما حاول انتزاعها.

وذكر الأطباء أن وايلي تعرض للحروق من الدرجة الثانية والثالثة في يديه وعنقه، حيث قال الطبيب بنجامين فيل، إن الكهرباء بقوة 100 فولت يمكن أن تقتل رجلا، وعلى الأغلب تعرض، وايلي، لضربة كهرباء بقوة 110 فولت، لذا فهو محظوظ للغاية لبقائه على قيد الحياة.

وتجدر الإشارة إلى وجود 400 حالة وفاة بالكهرباء في المتوسط، و4400 إصابة أيضا كل عام في الولايات المتحدة، وعلى الرغم من أن غالبية هذه الوفيات والإصابات تحدث في مكان العمل، توصي رابطة الحرق الأمريكية، باتخاذ الاحتياطات عند استخدام الأجهزة الكهربائية في المنزل، بما في ذلك أسلاك الشحن.

ويذكر أن وايلي أراد مشاركة الحادث الذي تعرض له مع الآخرين، من أجل إعلامهم بالمخاطر المحتملة لشحن الإلكترونيات على سرير النوم.

المصدر: إنديبندنت

ديمة حنا

بوتين يجيب على أسئلة الصحفيين في مؤتمر سنوي خاص أمام أكثر من ألف مراسل