اختتام فعاليات معرض ماكس- 2015 الدولي

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gzlw

اختتم معرض "ماكس 2015" الدولي للطيران والفضاء فعالياته قرب موسكو، وسط مشاركة جماهيرية فاقت التوقعات.

إنها الطيور الفولاذية تشق عباب السماء وهدير محركاتها لا يعلوه سوى ابتهاج الجماهير وإعجابها، هكذا وكما بدأ لتوه معرض "ماكس" الدولي للطيران والفضاء يختتم فعاليات دورته الـ 12 في ضواحي موسكو.

وكل ما في المعرض يسترعي الانتباه، فعلى امتداد ناظريك نماذج طائرة، بدء بتلك المعروفة على مدى أعوام، والتي تم وقف استخدامها، وطبعا جديد الطيران بقطاعيه المدني والحربي، جنبا إلى جنب مع مجال الفضاء.

حضور جماهيرير فاق التوقعات

وحافظ معرض العام الحالي على مستواه، كما قال عنه الخبراء، ولعل أبرز ما ميز هذا العام غلبة القطاع المدني بفروعه، وهذا أمر وثقته الاتفاقيات المبرمة بخصوص طائرة الركاب الروسية الحديثة "سوخوي سوبر جيت 100"  والآمال المعقودة عليها بحكم هذه الاتفاقيات وغيرها محليا ودوليا.

أما عسكريا، فقد حازت مروحية "كا- 52" على إعجاب الحاضرين، وبات خبر شراء مصر 52 قطعة منها استمرارا لنجاحات هذا العام.

طائرات حربية روسية حديثة شاركت في المعرض

ومن جديد المعرض أيضا الكشف عن طائرة الاعتراض البعيد "ميغ – 41"، التي ستحل مكان طائرات "ميغ – 31" في سلاح الجو الروسي.

ناهيك عن "ياك- 130" وطائرات حربية روسية حديثة في مقدمتها مقاتلة الجيل الخامس "تي – 50"، و "سو- 35"، وليس آخرا "ميغ – 35"، التي ازدانت بها سماء هذا المكان.

العروض أبهرت الحضور والمشاركين

ولحظة الحسم، عشرات الطائرات الروسية والأجنبية تؤدي حركاتها البهلوانية الخاصة، منتظمة في إطار برنامج جوي هو الأشهر، ولا مشاركة روسية حينها دونما كوكبة قوامها "الفرسان الروس" و"الخطاطيف" و"صقور روسيا".

وأهم تلك الأمور كلها أن معرض ماكس حافظ على استقراره في ظل ضغوط دولية تتعرض لها روسيا، ما يعد بحد ذاته نجاحا لها.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور