انتشال 82 جثة لمهاجرين قرب سواحل ليبيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gzi6

أفاد مسؤول ليبي بأن سلطات بلاده انتشلت 82 جثة بعد غرق قارب مهاجرين غربي البلاد، معبرا عن تخوفه من ارتفاع أعداد الضحايا إلى نحو 200.

وأصبحت رحلة البحث عن الحياة ممزوجة بالموت المتربص باللاجئين الهاربين من واقع مرير، وقدرت الأمم المتحدة في تقرير لها عدد اللاجئين الذين عبروا البحر الأبيض المتوسط نحو أوروبا منذ بداية هذا العام بأكثر من 300 ألف شخص، مشيرة إلى ابتلاع البحر لـ 2500 منهم.

وأشار التقرير الأممي أيضا إلى أن أعداد المهاجرين في العام 2014 بلغ 219 ألفا، وهو ما يشير إلى ازدياد مطرد في وتيرة تدفق المهاجرين.

انتشال لاجئين غرق قاربهم في البحر مقابل السواحل الأوروبية

ويبدأ أغلب اللاجئين رحلتهم من سواحل شمال أفريقيا في قوارب يفتقر معظمها لأبسط مقومات السلامة، وهو ما يؤدي في أحيان كثيرة إلى نتائج كارثية، آخرها كان غرق قارب قبالة بلدة زوارة الليبية، حيث انتشلت السلطات عشرات الجثث، فيما تتخوف من ارتفاع عدد الضحايا إلى نحو 200.

وعلى ما يبدو فإن اليابسة أيضا لم تعد بالضرورة بر أمان للمهاجرين، فقد بات على اللاجئين أن يحبسوا أنفاسهم حتى بعد الوصول اليها.

وأخيرا رقد نحو 80 حالما بغد أفضل في سبات أبدي داخل شاحنة عثرت السلطات النمساوية على جثثهم فيها عندما كانت مركونة على أحد الطرقات قرب المجر.

عوائل المهاجرين تنتظر الدخول إلى أوروبا

وجريا على المثل القائل "مصائب قوم عند قوم فوائد" بات المنتفعون من تجارة البشر هذه ينتشرون أينما كان، وبينما يرى مراقبون أن الجهود الأوروبية في محاربتهم خجولة، إلا أن موت العشرات في شاحنة بالنمسا دفع بالسلطات إلى الإعلان سريعا عن إلقاء القبض على مشتبه بهم من رومانيا يعتقد أنهم ينتمون إلى شبكة متاجرين باللاجئين.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور