حمص تحافظ على تقاليدها رغم الأزمة

متفرقات

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gsbt

اعتاد السوريون كل عام وفي مثل هذه الأوقات في مدينة حمص على تناول مأكولات محددة ومنها صنف محدد من الحلويات تشتهر به المدينة.

ويحل شهر نيسان ضيفا عزيزا على قلوب أهالي حمص، فقد اعتادوا في كل عام على الاحتفال بـ "خميس الحلاوة" أو "خميس الأموات"، وهو تقليد شعبي سنوي متوارث منذ مئات السنين، حيث كان الناس يقومون بشراء كميات كبيرة من الحلاوة الحمصية، ويوزعوها على الفقراء والقراء أثناء زيارتهم لقبور موتاهم في ظهيرة يوم عيد الحلاوة.

إحدى أنواع الحلاوة الحمصية


ويحرص أصحاب الخبرة في تصنيع الحلاوة الحمصية، رغم الأحداث الدامية التي طالت المدينة، يحرصون على عدم حرمان الأهالي من التمتع بهذا العيد وأكلاته المحببة بعد نقل معاملهم إلى الأحياء الآمنة وعرض منتوجاتهم على واجهات محلاتهم.

صناع الحلاوة الحمصية التقليدية


وبالمقارنة مع الأصناف الشرقية والغربية من الحلويات، تبقى الحلاوة الحمصية بأشكالها المتعددة هي الأرخص ثمنا والأكثر طلبا.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور