البصرة تعلن إنشاء متحف يعنى ببيئة الأهوار

الثقافة والفن

البصرة تعلن إنشاء متحف يعنى ببيئة الأهوارامرأة تقود قاربها (المشحوف) وسط الأهوار العراقية - أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/johi

أعلنت لجنة إدارة المحميات الطبيعية في محافظة البصرة، أنها بصدد إنشاء متحف يعنى بالتنوع الأحيائي في بيئة الأهوار، واتخاذ إجراءات جديدة لتفعيل السياحة في مناطق المسطحات المائية.

وقال ربيع منصور الحلفي، رئيس لجنة إنعاش الأهوار في مجلس المحافظة إن "لجنة إدارة المحميات الطبيعية في البصرة، والتي تضم ممثلين من جميع المؤسسات والدوائر ذات الاختصاص اتفقت خلال اجتماع برئاسة المحافظ أسعد العيداني على إنشاء متحف لبيئة الأهوار، يضم حيوانات محنطة وخرائط والعديد من المواد المتعلقة بالحرف والصناعات الشعبية في تلك المناطق".

وأضاف الحلفي أن "المتحف سيكون ملحقا بمقر اللجنة في موقع مرسى الزوارق النموذجي في منطقة المنذوري المتاخمة لهور المسحب".

من جانبه، قال مقرر اللجنة والتدريس في كلية الزراعة ب‍جامعة البصرة نوري عبد النبي ناصر: "اللجنة تعمل على إنشاء المتحف بهدف تفعيل السياحة في مناطق الأهوار، وجرى الاتفاق على إجراءات أخرى".

وأوضح ناصر أن "الإجراءات تشمل تحديد منافذ دخول ومغادرة السائحين لأهوار البصرة، ووضع علامات دلالية على جوانب الطرق المؤدية إلى الأهوار، فضلا عن تبليط أحد تلك الطرق".

يذكر أن مناطق الأهوار في العراق تغطي مساحات شاسعة من محافظات البصرة وميسان وذي قار، وتقدر بنحو 8 آلاف كيلومتر مربع، وتزخر بالأسماك النهرية والكثير من الأحياء المائية الأخرى مثل الروبيان (الجمبري)، إضافة الى أنواع مختلفة من النباتات أهمها القصب والبردي.

ومن النباتات الأخرى ما يعرف محليا بأسماء الكولان والهوصان والعنكر والمران وزهر البط والسلهو وكعيبة والحلبلاب.

ونتيجة لاعتدال مناخها، تقصد هذه المناطق أعداد كبيرة من الطيور المهاجرة التي تستقر وتتكاثر فيها خلال فصل الشتاء، ومع بداية فصل الصيف تعود تلك الطيور إلى مواطنها الأصلية في الدول الاسكندنافية وكازاخستان وروسيا والصين ضمن هجرات موسمية كبرى.

وتستوطن الأهوار حيوانات نادرة مهددة بالانقراض على مستوى العالم، منها القضاعة ذات الفراء الناعم.

المصدر: السومرية نيوز

هاشم الموسوي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

لحظة القبض على قاتل فور ارتكابه جريمته